إدارة حقوق الملكية الفكرية في الابتكار: أساس الوصول إلى الأسواق

مارس 2021

بقلم ماريا ديل كورو غوتيرزبلا ولين بورتشيل، برنامج الشركات الصغيرة والمتوسطة في مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية، أليكانتي، إسبانيا.

يقدم مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية رؤى متبصرة من خلال دراساته الأخيرة عن العلاقة الإيجابية بين حقوق الملكية الفكرية والأداء الاقتصادي. وسواء تعلق الأمر باستحداث تكنولوجيا في الداخل أو اكتسابها من مصادر خارجية، تضطلع حقوق الملكية الفكرية بدور محوري في كل مسار تسلكه أي شركة نحو السوق.

وتؤكد دراسة صدرت مؤخراً في نسق pdfعن مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية ومكتب البراءات الأوروبي، تحت عنوان "Intellectual property rights and firm performance in the EU" على العلاقة القوية والإيجابية بين ملكية الشركة لمختلف أنواع حقوق الملكية الفكرية وأدائها الاقتصادي. ويشير التحليل الذي يستخدم بيانات ما يزيد على 127,000 شركة من جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى أن هذه العلاقة تتضح أكثر فيما يخص الشركات الصغيرة والمتوسطة، التي تشكل أساس اقتصاد أوروبا.

إن الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تمتلك حقوقاً للملكية الفكرية تحقق دخلاً أعلى بنسبة 68 في المائة لكل موظف، مقارنة بالشركات التي لا تمتلك أي حقوق للملكية الفكرية.

ووفقاً للمفوضية الأوروبية، تمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة 99 في المائة من جميع الشركات في الاتحاد الأوروبي. وحين تراعي الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تمتلك حقوقاً للملكية الفكرية العوامل ذات الصلة مثل القطاع القطري أو الصناعي، فإنها تحقق دخلاً أعلى بنسبة 68 في المائة لكل موظف، مقارنة بالشركات التي لا تمتلك أي حقوق للملكية الفكرية. كذلك، الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تمتلك تشكيلة من البراءات والعلامات التجارية والتصاميم الصناعية المسجلة تولد ما يقارب ضعف (98 في المائة) الدخل لكل موظف مقارنة بالشركات التي لا تمتلك أي حقوق من الحقوق الثلاثة الرئيسية للملكية الفكرية. ووجدت دراسة سابقة صدرت بنسق pdf في عام 2019 عن المكتب الأوروبي للملكية الفكرية ومكتب البراءات الأوروبي أن الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تستخدم حقوق الملكية الفكرية أكثر قدرة من غيرها على تحقيق نمو أعلى لإيراداتها خلال السنوات اللاحقة.

وهذه الدراسات معاً تقدم دليلاً دامغاً على العلاقة الإيجابية بين ملكية حقوق الملكية الفكرية والأداء الاقتصادي لكل شركة. ورغم أنه لا ينبغي تفسير هذا الارتباط على أنه علاقة سببية مباشرة – حيث لا يكفي مجرد تسجيل حق الملكية الفكرية لحفز النمو – فإنه يمكن أن يشير إلى تعزيز قدرة الشركة الصغيرة والمتوسطة على تحقيق النجاح في عمليتها الابتكارية – وهو عامل رئيسي للنمو – وعلى البقاء في عالم الأعمال التجارية الذي يتسم بالتنافس الشديد.

الابتكار، قوة رئيسية لنمو الشركات الصغيرة والمتوسطة

لقد ثبت أن الابتكار، الذي يفهم على أنه عملية معقدة لنقل فكرة إلى السوق، يشكل تحدياً رئيسياً أمام رجال الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة. ولهذا السبب، يوجد مفهوم مرحلة "وادي الموت" حيث تنهار معظم الشركات بسبب غياب الدعم الخارجي.

وتنطوي جميع عمليات الابتكار على مرحلتين رئيسيتين وهما:

  • مرحلة البحث والتطوير، حين تكتسب الشركة التكنولوجيا؛
  • والمرحلة التجارية، حين تطلق المنتجات في السوق.
(صورة: بإذن من مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية)

وأثناء عملية الابتكار، تكون في غاية الأهمية الحماية القانونية للمعارف التي ستتجسد في نهاية الأمر في شكل منتج أو عملية. ولهذا السبب، تعد حماية الملكية الفكرية أداة استراتيجية في عملية الابتكار لدى الشركات.

وتضطلع البراءات وحقوق المؤلف والمعلومات السرية، مثل الأسرار التجارية، بدور مهم خلال مرحلة البحث والتطوير. فهي حاسمة قبل إطلاق منتج إلى السوق، حيث يمكن أن يسعى المنافسون إلى التعدي على الجهود الابتكارية للشركة. وتدخل في الاعتبار العلامات التجارية والتصاميم الصناعية في المرحلة التجارية لعملية الابتكار، حين يتعين تمييز المنتجات عن منتجات المنافسين. ويشكل حماية هوية المنتجات بعلامة تجارية وحماية مظهرها بتصميم صناعي أمراً أساسياً في حالة الاستخدام غير المصرح به من جانب الغير.

نماذج الابتكار المغلقة والمفتوحة

لا تعمل كل الشركات في نفس الظروف. فالبعض لديه ما يكفي من الموارد التكنولوجية لإنجاز عملية الابتكار داخلياً، في حين يحتاج البعض الآخر إلى التعاون مع مصادر خارجية للمعرفة.

وفي نماذج الابتكار المغلقة، حيث تضطلع الشركات بالعملية الابتكارية بأكملها في الداخل، يمكن أن يكون الجانب الاستئثاري والحماية اللذين تتيحهما حقوق الملكية الفكرية من العوامل الأساسية لكي تمتلك الشركات الصغيرة والمتوسطة المبتكرة قيمة أفكارها وتضمن تحقيق عائد من استثماراتها في الأصول غير الملموسة. لكن حقوق الملكية الفكرية تصبح استراتيجية تماماً في نموذج الابتكار المفتوح حيث تتوفر الحلول الابتكارية باستخدام معارف خارجية بالتعاون مع شركات أو منظمات بحثية وتكنولوجية أو جامعات أخرى.

لنر مثالاً على ذلك. الشركة ألف ترغب في إطلاق منتج جديد في السوق وهي تحتاج إلى تكنولوجيا مشمولة بالفعل ببراءة لشركة أخرى هي الشركة باء.

يكون أمام الشركة ألف خياران هما:

  • استحداث تكنولوجيتها،
  • أو استخدام تكنولوجيا مملوكة للشركة باء من خلال اتفاق ترخيص أو شراء.

وحين تختار الشركات الخيار الثاني، نسمي ذلك "الابتكار المفتوح".

وميزة حقوق الملكية الفكرية لمنع الآخرين من إساءة تملك العلامات التجارية أو التصاميم الصناعية أو ابتكارات أخرى معروفة جيداً. لكن هناك فائدة أخرى في الابتكار المفتوح، غير معروفة كثيراً، وهي أنه يتيح للشركات تبادل تكنولوجيتها وحلولها بطريقة آمنة.

(صورة: بإذن من مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية)

وفي سياق الابتكار المفتوح، تحد حقوق الملكية الفكرية من المخاطر التشغيلية، وتسهل تبادل المعارف وتضطلع بدور رئيسي في تمكين الشركات من نقل التكنولوجيا بشكل ملائم أو بعبارة أخرى بيع حقوق الملكية الفكرية أو ترخيصها لمنظمات أخرى.

برنامج مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية فيما يخص الشركات الصغيرة والمتوسطة

سواء كانت الشركات الصغيرة والمتوسطة منخرطة في ابتكار مفتوح أو مغلق، فمن الواضح أنه يتعين عليها البدء في إدارة الملكية الفكرية في مرحلة مبكرة للعملية الابتكارية وأن تضع استراتيجية للملكية الفكرية لتستخدم على نحو سليم حقوق الملكية الفكرية منذ البداية. ومع مراعاة ذلك، طلبت المفوضية الأوروبية إلى مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية توجيه عدد من المبادرات لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلالها مساراتها من أجل الانطلاق والنهوض. وكان رد المكتب إنشاء برنامج الشركات الصغيرة والمتوسطة، في إطار خطة عمل الاتحاد الأوروبي بشأن الملكية الفكرية، لتمكين هذه الشركات داخل الاتحاد الأوروبي وخارجه. وتعد سلسلة المبادرات المنطلقة تحت اسم"the Ideas Powered for Business brand" هي النتائج الأولى لتنفيذ برنامج الشركات الصغيرة والمتوسطة الصادر عن مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية.

صندوق الشركات الصغيرة والمتوسطة البالغة قيمته 20 مليون يورو يقدم مساعدات مالية إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة

في 11 يناير 2021، فتح صندوق الشركات الصغيرة والمتوسطة في إطار مبادرة "the Ideas Powered for Business brand" الباب لتقديم الطلبات من الشركات الصغيرة والمتوسطة التي يقع مقرها في الاتحاد الأوروبي. وسوف توزع الطلبات في خمس مراحل، أو خمسة منافذ، خلال الفترة من يناير إلى سبتمبر 2021.

(صورة: بإذن من مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية)

ويمكن أن تستفيد الشركات الصغيرة والمتوسطة الأوروبية من هذا الصندوق بطريقتين غير استئثاريتين وهما:

  • استرداد 50 في المائة من رسوم الطلب الأساسي المتعلق بعلامتها التجارية وتصميمها الصناعي على المستوين الوطني والإقليمي وعلى مستوى الاتحاد الأوروبي؛
  • واسترداد 75 في المائة من رسوم خدمة التشخيص المسبق للملكية الفكرية (إجراء فحص للملكية الفكرية)

ويسمح بتقديم طلب واحد لكل خدمة، ويمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة أن تقدم طلباً لكلا الخدمتين. ويمكن أن تسترد كل شركة صغيرة ومتوسطة مبلغاً أقصاه 1500 يورو.

وينبغي أن تقدم طلبات الحصول على المنحة من خلال الصفحة الشبكية للصندوق قبل تقديم طلب للحصول على خدمة التشخيص المسبق للعلامة التجارية و/أو التصميم الصناعي.

ويتوقف المستوى الإقليمي للحماية على الاستراتيجية التجارية لكل شركة وخططها للتنمية. ومن ثم، قد تقرر الشركات الصغيرة والمتوسطة بأن يجرى فحص لملكيتها الفكرية قبل أن تقرر ما هي حقوق العلامات التجارية أو التصاميم الصناعية التي ستقدم طلبات بشأنها.

لما ينبغي إجراء فحص للملكية الفكرية؟

لقد سلطنا الضوء على أهمية وضع خطة استراتيجية توضح متى وكيف تستخدم حقوق الملكية الفكرية على نحو ملائم في المرحلة الأولى لعملية الابتكار. ويمكن أن تكون خدمة التشخيص الأولي أو عملية فحص الملكية الفكرية لشركتك خطوة أولى جيدة.

يتعين على الشركات الصغيرة والمتوسطة البدء في إدارة الملكية الفكرية في مرحلة مبكرة للعملية الابتكارية وأن تضع استراتيجية للملكية الفكرية لتستخدم على نحو سليم حقوق الملكية الفكرية منذ البداية.

ويمكن أن يكون إجراء فحص للملكية الفكرية بمثابة فحص طبي حيث يكون المريض هو الشركة والطبيب هو الخبير في مجال الملكية الفكرية. فحين ينظر خبراء الملكية الفكرية في النموذج التجاري للشركة الصغيرة والمتوسطة وفي منتجاتها وخدماتها القائمة، يتمكنون من مساعدة الشركة على صياغة خطة وتوقع النمو في المستقبل ووضع استراتيجية للملكية الفكرية. ويمكن أن تساعد هذه الخدمة الشركات الصغيرة والمتوسطة على أن تقرر الآتي:

  • ما هي الأصول غير الملموسة التي يمكن حمايتها بموجب حقوق الملكية الفكرية؛
  • وكيف تكون محفظتها للملكية الفكرية إذا كانت قد سجلت بالفعل الحقوق؛
  • وكيف تعد استراتيجيتها للمستقبل.

ومن خلال صندوق الشركات الصغيرة والمتوسطة، يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة أن تطالب باستعادة 75 في المائة من تكاليف خدمة التشخيص المسبق للملكية الفكرية. وتتاح هذه الخدمة في بعض الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وسوف تنضم إليها قريباً دول أخرى. ويتعين على الشركات الصغيرة والمتوسطة قبل أن تقدم الطلب أن تفحص القائمة pdfللتأكد من أن الخدمة متاحة في دولتها العضو.

وللحصول على مزيد من المعلومات عن صندوق الشركات الصغيرة والمتوسطة والطلبات، يرجى زيارة صفحة الصندوق على الإنترنت.

مركز مبادرة Ideas Powered for Business وموقعها الشبكي

من أجل التصدي لكوفيد-19، أطلق مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية في العام الماضي مركز مبادرةIdeas Powered for Business hub. ويعزز المركز مزايا حماية الملكية الفكرية ويقدم معلومات عن العلامات التجارية والتصاميم الصناعية باستخدام لغة واضحة وخالية من المصطلحات المتخصصة. وهو يحدد مسارات تدريجية وسريعة للتسجيل من خلال أداة EasyFiling التي توجه من يقدمون طلبات لأول مرة في تقديم طلباتهم للحصول على العلامة التجارية وتقدم دورات دراسية معدة خصيصاً للشركات الصغيرة والمتوسطة. كما أنه يشكل نقطة دخول يمكن من خلالها للشركات الصغيرة والمتوسطة الاشتراك للحصول على دعم مجاني ومكيف بلغتها في مجال الملكية الفكرية. ويمكن أن يشمل ذلك بحسب كل حالة:

  • مشاورات بدون مقابل/مجانية ومكيفة: فهذه الخدمة تربط الشركات الصغيرة والمتوسطة بمقدمي المشوررات المجانية في مجال الملكية الفكرية لكي تحصل على حلول سريعة ومكيفة وعملية لمسائل تتعلق بالملكية الفكرية. ويقدم هذه الخدمة خبراء في مجال الملكية الفكرية من جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي. ويقيم مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية تواصلاً بين الشركات الصغيرة والمتوسطة والخبراء المناسبين في مجال الملكية الفكرية بحسب احتياجاتها.
  • خدمة تسوية المنازعات بفعالية: هذه الخدمة موجهة إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة المتورطة حالياً في دعاوى اعتراض أو طعن لدى مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية. وبناءاً على الطلب، يتواصل وسطاؤنا مع الأطراف من أجل إيجاد حل يكون مقبولاً لكلا الطرفين، مما يوفر الوقت والمال لجميع المعنيين.

وسينطلق قريباً الموقع الشبكي للمبادرة، المعدة خصيصاً للشركات الصغيرة والمتوسطة، بالتعاون مع المكاتب الوطنية للملكية الفكرية وغيرها من أصحاب المصلحة. وسيهدف الموقع الشبكي إلى وضع الملكية الفكرية في سياق الأعمال التجارية حيث تكون ذات أهمية للشركات الصغيرة والمتوسطة. وسوف يتيح أدوات وخدمات جديدة معدة خصيصاً لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، مثل الخرائط المصورة للعثور على خدمات مفيدة، وبرامج الدردشة متعددة اللغات، وحيز للتدريب، وقسم به أدوات مفيدة مختارة.

كلما كانت محفظة حقوق الملكية الفكرية أقوى، كلما كان الأداء التجاري أفضل

إن حماية الملكية الفكرية مهمة للغاية لتعزيز الابتكار. فالشركة التي تمتلك حقوقاً للملكية الفكرية ستتمتع بميزة تنافسية أعلى وحماية قانونية من التقليد. فهذه الحماية القانونية ضرورية، لا سيما بالنسبة إلى الشركات الراغبة في التصدير إلى أسواق جديدة. كذلك، يمكن للشركات التي تمتلك حقوقاً للملكية الفكرية ترخيص أو بيع هذه الحقوق، ومن ثم الحد من المخاطر التشغيلية وتسهيل تبادل المعارف في سيناريوهات الابتكار المفتوح.

إن الشركة التي تمتلك حقوقاً للملكية الفكرية ستتمتع بميزة تنافسية أعلى وحماية قانونية من التقليد.

وكما تؤكد الدراسات، توجد علاقة إيجابية بين امتلاك حقوق الملكية الفكرية والأداء الاقتصادي حيث يمكن اعتبار الملكية الفكرية مؤشراً موثوقاً يوضح ما إذا كانت الشركات الصغيرة أو المتوسطة ستستمر أو حتى ستشهد نمواً مرتفعاً. وفي هذا السياق، سيكون المستثمرون والشركاء التجاريون المحتملون مدركين لحقوق الملكية الفكرية باعتبارها مصدراً قيماً للمعلومات عند تحديد الشركات الصغيرة والمتوسطة ذات الإمكانيات الاقتصادية. ومن الواضح أنه ينبغي للشركات الصغيرة والمتوسطة حماية أصولها غير الملموسة واستخدامها بذكاء.

ويوصي مكتب الاتحاد الأوروبي للملكية الفكرية بأن تتحدث الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى الخبراء وأن تستفيد لأقصى درجة من الخصومات التي يتيحها خلال عام 2021، صندوق الشركات الصغيرة والمتوسطةPower your business with the SME Fund.

الغرض من مجلة الويبو مساعدة عامة الجمهور على فهم الملكية الفكرية وعمل الويبو، وليست المجلة وثيقة من وثائق الويبو الرسمية. ولا يراد بالتسميات المستخدمة وبطريقة عرض المادة في هذا المنشور بأكمله أن تعبر عن أي رأي كان من جهة الويبو بشأن الوضع القانوني لأي بلد أو إقليم أو منطقة أو سلطاتها أو بشأن تعيين حدودها أو تخومها. ولا يراد بهذا المنشور أن يعبر عن آراء الدول الأعضاء أو أمانة الويبو. ولا يراد بذكر شركات أو منتجات صناعية محددة أن الويبو تؤيدها أو توصي بها على حساب شركات أو منتجات أخرى ذات طبيعة مماثلة وغير مذكورة.