البحث في مركز الويبو الإعلامي

18 search results

مؤشرات الملكية الفكرية العالمية: إيداع طلبات البراءت والعلامات التجارية والتصاميم الصناعية يسجل أرقاما أقوى في الصين


بلغ الطلب العالمي على أدوات الملكية أرقاما قياسية في عام 2017، إذ قادت الصين النمو في إيداع البراءات والعلامات التجارية والتصاميم الصناعية وغيرها من حقوق الملكية الفكرية التي تحتل صلب الاقتصاد العالمي.

طلبات البراءات الدولية تقفز إلى أرقام قياسية في الصين؛ وارتفاع الطلب على حماية العلامات التجارية والتصاميم الصناعية


اعتلت الصين المرتبة الثانية في لائحة مصادر طلبات البراءات الدولية المودعة عن طريق الويبو في عام 2017، مقلصة بذلك الفارق مع الولايات المتحدة صاحبة المرتبة الأولى منذ فترة طويلة، لتكون سنة قياسية جديدة في حجم استخدام خدمات الملكية الفكرية للويبو في مجال البراءات والعلامات التجارية والتصاميم الصناعية.

الصين تحتل الصدارة من حيث إيداعات البراءات والعلامات التجارية والتصاميم في عام 2016


بلغت إيداعات البراءات والعلامات التجارية والتصاميم الصناعية أرقاما قياسية في عام 2016 وسط طلب متزايد في الصين، التي تسلّمت عدداً من طلبات البراءات يفوق العدد الإجمالي لما تلقاه من تلك الطلبات كل من الولايات المتحدة واليابان وجمهورية كوريا والمكتب الأوروبي للبراءات معاً.

سنة أرقام قياسية لطلبات البراءات الدولية في 2016؛ واشتداد للطلب على العلامات التجارية وحماية التصاميم الصناعية


تفوّقت شركة زي تي إي الصينية على منافستها شركة هوواي المحدودة للتكنولوجيا فأصبحت أكبر جهة مودعة لطلبات البراءات الدولية لدى الويبو عام 2016، وحلّت شركة كوالكوم ومقرها الولايات المتحدة في المركز الثالث في سنة شهدت طلبا شديدا على خدمات الويبو لإيداع الملكية الفكرية من براءات وعلامات تجارية وتصاميم صناعية.

شركات الاتصالات تحتل الصدارة فيما يخص إيداع طلبات البراءات الدولية


احتلت ثلاث شركات اتصالات عملاقة من الصين والولايات المتحدة الأمريكية مركز الصدارة فيما يخص نشاط إيداع طلبات البراءات عن طريق الويبو في عام 2014 ، وهو العام الخامس على التوالي الذي يشهد تحطيم رقم قياسي ضمن مجمل النمو المُسجل في خدمات الملكية الفكرية العالمية في المنظمة.

الولايات المتحدة الأمريكية واليابان تنضمان إلى النظام الدولي للتصاميم


انضمت الولايات المتحدة الأمريكية واليابان إلى نظام لاهاي للتسجيل الدولي للتصاميم الصناعية، مما يعني انضمام اقتصادين من أكبر الاقتصادات العالمية إلى سجل دولي تديره الويبو ويدعم المبدعين في جميع أرجاء العالم.

المدير العام للويبو يقدم تقرير 2014 بشأن المؤشرات العالمية للملكية الفكرية في مؤتمر صحفي بمكتب الأمم المتحدة في جنيف (الصورة: الويبو)


واصلت الإيداعات العالمية للبراءات تسجيل ارتفاعات سنوية قوية في 2013 معزّزة في ذلك بتحقيق معدل نمو من رقمين في الصين حيث أُودع ما يقارب ثلث طلبات البراءات العالمية البالغ عددها 2.6 مليون طلب، وتلتها، من حيث البلدان الأكثر تلقيا للطلبات، الولايات المتحدة ثم اليابان.

الولايات المتحدة الأمريكية والصين وراء نمو إيداعات طلبات البراءات الدولية في عام شهد مستويات قياسية


أسهمت الولايات المتحدة الأمريكية والصين في دفع نشاط إيداع طلبات البراءات عن طريق الويبو ليصل إلى مستوى قياسي في عام 2013، إذ تجاوز عدد طلبات البراءات الدولية السنوية، لأوّل مرّة، مستوى المائتي ألف (000 200) طلب. كما بلغت إيداعات طلبات العلامات التجارية والتصاميم الصناعية مستويات قياسية جديدة.

إيداعات البراءات العالمية تشهد أسرع نمو منذ 18 عاما


يشير تقرير جديد للويبو إلى أنّ إيداعات البراءات العالمية زادت في عام 2012 بأكبر معدلاتها خلال عقدين من الزمن تقريبا، بينما شهدت تسجيلات التصاميم الصناعية أعلى نمو على الإطلاق. وعاودت إيداعات الملكية الفكرية النهوض بشدة منذ تراجعها في عام 2009 حين كانت الأزمة المالية في ذروتها.

الإيداعات العالمية للملكية الفكرية في تزايد مستمر، والصين في صدارة البلدان المودعة لطلبات البراءات العالمية


يظهر تقرير جديد للويبو أنه رغم استمرار تراجع أداء الاقتصاد العالمي، فقد تواصل نمو إيداعات الملكية الفكرية عبر العالم نموا كبيرا في سنة 2011. ويفيد التقرير أيضا أن المكتب الصيني للبراءات أصبح الأول في العالم من حيث عدد طلبات البراءات التي استلمها. وقبل سنة 2011، كانت الصين أكبر مودع لطلبات نماذج المنفعة والعلامات التجارية والرسوم والنماذج الصناعية.

International Design System sees Record Growth in 2010


International design activity saw strong growth in 2010 with WIPO receiving 2,382 applications under the 57-member Hague Agreement Concerning the International Registration of Industrial Designs, or a 32.6% increase over the previous year. The number of registered designs that were filed by applicants from the following countries increased significantly in 2010 compared to 2009: Germany (+31%), Switzerland (+42%), Turkey (+108%), Austria (+48%), Spain (541%), and Luxembourg (+271%). Similarly, international design registrations grew by 31.8% with a total 2,216 registrations in 2010.

الدول الأعضاء تعمد إلى تبسيط نظام التسجيل الدولي للرسوم والنماذج الصناعية


عمدت الدول الأعضاء في 24 سبتمبر 2009 إلى تبسيط نظام التسجيل الدولي للرسوم والنماذج الصناعية وذلك عن طريق وقف العمل بالوثيقة الأولى من الوثائق الثلاثة التي تحكم اتفاق لاهاي بشأن الإيداع الدولي للرسوم والنماذج الصناعية.

المصممون من جميع البلدان في المنظمة الأفريقية للملكية الفكرية يستفيدون من تخفيض في الرسوم


سيستفيد المصممون من ست عشرة دولة عضواً في المنظمة الأفريقية للملكية الفكرية (المعروفة بالاسم الفرنسي المختصر OAPI) ابتداء من الأول من يناير/كانون الثاني 2009 من تخفيض بنسبة 90٪ في الرسوم المفروضة بموجب نظام لاهاي بشأن التسجيل الدولي للرسوم والنماذج الصناعية الذي هو عبارة عن معاهدة دولية تديرها المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) وتساعد المصممين على الحصول على الحماية لرسومهم ونماذجهم الصناعية في عدة بلدان. وهذا قرار اتخذته الدول الأعضاء في الويبو التي تشارك في سلسلة اجتماعات الجمعيات السنوية المنعقدة في جنيف من 22 إلى 30 سبتمبر/أيلول 2008.

الويبو ترحب بانضمام منظمة أفريقية إلى معاهدة رئيسية عن الرسوم والنماذج الصناعية


رحب المدير العام للمنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو)، الدكتور كامل إدريس، بانضمام المنظمة الأفريقية للملكية الفكرية المعروفة بمختصرها الفرنسي (OAPI) إلى وثيقة جنيف لاتفاق لاهاي بشأن التسجيل الدولي للرسوم والنماذج الصناعية يوم 16 يونيه/حزيران 2008. ووثيقة جنيف هي إحدى المعاهدات الثلاث التي ترعى نظام لاهاي بشأن التسجيل الدولي للرسوم والنماذج الصناعية وتتيح للشركات في جميع البلدان المشاركة فيه وسيلة بسيطة وفعالة بتكلفة معقولة لجمع رسومها ونماذجها الصناعية في محفظة محمية والحفاظ عليها.

الويبو ترحّب بانضمام الجماعة الأوروبية إلى معاهدة مهمةفي مجال الرسوم والنماذج الصناعية


رحّب المدير العام للمنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو)، الدكتور كامل إدريس بانضمام الجماعة الأوروبية إلى وثيقة جنيف لاتفاق لاهاي بشأن التسجيل الدولي للرسوم والنماذج الصناعية، والتي تتيح للشركات في جميع البلدان المشاركة وسيلة بسيطة وميسورة وفعالة لحماية رسومها ونماذجها الصناعية والمحافظة عليها.