عن الملكية الفكرية التدريب في مجال الملكية الفكرية التوعية بالملكية الفكرية الملكية الفكرية لفائدة… الملكية الفكرية و… الملكية الفكرية في… معلومات البراءات والتكنولوجيا معلومات العلامات التجارية معلومات التصاميم الصناعية معلومات المؤشرات الجغرافية معلومات الأصناف النباتية (الأوبوف) القوانين والمعاهدات والأحكام القضائية المتعلقة بالملكية الفكرية مراجع الملكية الفكرية تقارير الملكية الفكرية حماية البراءات حماية العلامات التجارية حماية التصاميم الصناعية حماية المؤشرات الجغرافية حماية الأصناف النباتية (الأوبوف) تسوية المنازعات المتعلقة بالملكية الفكرية حلول الأعمال التجارية لمكاتب الملكية الفكرية دفع ثمن خدمات الملكية الفكرية هيئات صنع القرار والتفاوض التعاون التنموي دعم الابتكار الشراكات بين القطاعين العام والخاص المنظمة العمل مع الويبو المساءلة البراءات العلامات التجارية التصاميم الصناعية المؤشرات الجغرافية حق المؤلف الأسرار التجارية أكاديمية الويبو الندوات وحلقات العمل اليوم العالمي للملكية الفكرية مجلة الويبو إذكاء الوعي دراسات حالة وقصص ناجحة في مجال الملكية الفكرية أخبار الملكية الفكرية جوائز الويبو الأعمال الجامعات الشعوب الأصلية الأجهزة القضائية الموارد الوراثية والمعارف التقليدية وأشكال التعبير الثقافي التقليدي الاقتصاد المساواة بين الجنسين الصحة العالمية تغير المناخ سياسة المنافسة أهداف التنمية المستدامة الإنفاذ التكنولوجيات الحدودية التطبيقات المحمولة الرياضة السياحة ركن البراءات تحليلات البراءات التصنيف الدولي للبراءات أَردي – البحث لأغراض الابتكار أَردي – البحث لأغراض الابتكار قاعدة البيانات العالمية للعلامات مرصد مدريد قاعدة بيانات المادة 6(ثالثاً) تصنيف نيس تصنيف فيينا قاعدة البيانات العالمية للتصاميم نشرة التصاميم الدولية قاعدة بيانات Hague Express تصنيف لوكارنو قاعدة بيانات Lisbon Express قاعدة البيانات العالمية للعلامات الخاصة بالمؤشرات الجغرافية قاعدة بيانات الأصناف النباتية (PLUTO) قاعدة بيانات الأجناس والأنواع (GENIE) المعاهدات التي تديرها الويبو ويبو لكس - القوانين والمعاهدات والأحكام القضائية المتعلقة بالملكية الفكرية معايير الويبو إحصاءات الملكية الفكرية ويبو بورل (المصطلحات) منشورات الويبو البيانات القطرية الخاصة بالملكية الفكرية مركز الويبو للمعارف الاتجاهات التكنولوجية للويبو مؤشر الابتكار العالمي التقرير العالمي للملكية الفكرية معاهدة التعاون بشأن البراءات – نظام البراءات الدولي ePCT بودابست – نظام الإيداع الدولي للكائنات الدقيقة مدريد – النظام الدولي للعلامات التجارية eMadrid الحماية بموجب المادة 6(ثالثاً) (الشعارات الشرفية، الأعلام، شعارات الدول) لاهاي – النظام الدولي للتصاميم eHague لشبونة – النظام الدولي لتسميات المنشأ والمؤشرات الجغرافية eLisbon UPOV PRISMA الوساطة التحكيم قرارات الخبراء المنازعات المتعلقة بأسماء الحقول نظام النفاذ المركزي إلى نتائج البحث والفحص (CASE) خدمة النفاذ الرقمي (DAS) WIPO Pay الحساب الجاري لدى الويبو جمعيات الويبو اللجان الدائمة الجدول الزمني للاجتماعات وثائق الويبو الرسمية أجندة التنمية المساعدة التقنية مؤسسات التدريب في مجال الملكية الفكرية الدعم المتعلق بكوفيد-19 الاستراتيجيات الوطنية للملكية الفكرية المساعدة في مجالي السياسة والتشريع محور التعاون مراكز دعم التكنولوجيا والابتكار نقل التكنولوجيا برنامج مساعدة المخترعين WIPO GREEN WIPO's PAT-INFORMED اتحاد الكتب الميسّرة اتحاد الويبو للمبدعين WIPO ALERT الدول الأعضاء المراقبون المدير العام الأنشطة بحسب كل وحدة المكاتب الخارجية المناصب الشاغرة المشتريات النتائج والميزانية التقارير المالية الرقابة

طلبات البراءات الدولية تجابه تحديات 2022 وتواصل اتجاهها نحو الارتفاع

جنيف 28-02-2023
PR/2023/899

استمر نمو الطلب على حماية البراءات في عام 2022، واضطلع المبتكرون في الصين والولايات المتحدة واليابان وجمهورية كوريا وألمانيا بدور ريادي في الإيداعات بناءً على معاهدة الويبو للتعاون بشأن البراءات (معاهدة البراءات) التي تبسّط عملية التماس حماية البراءات في عدة بلدان.

وفي عام 2022، شهدت الإيداعات بناءً على معاهدة البراءات ارتفاعاً ضئيلاً بنسبة 0.3%، وبلغ مجموعها 278,100 - وهو أعلى رقم مسجّل في سنة واحدة على الإطلاق. وقد حصل نمو حاد في الإيداعات بناءً على معاهدة البراءات في الهند (+25.4%) وجمهورية كوريا (+6.2%).

ويبرز معدل النمو الإجمالي المتواضع الظروف الاقتصادية الصعبة التي كانت سائدة في عام 2022.   وعلى الرغم من هذه الظروف، واصلت الشركات استثمارها في الابتكار والملكية الفكرية.  

وحافظت آسيا على مكانتها كمصدر رئيسي لطلبات البراءات الدولية، إذ تبلغ نسبة طلباتها 54.7% من جميع الطلبات المقدمة في عام 2022، مقارنة بنسبة 40.3% في عام 2012.

وشهد الطلب على حماية التصاميم نمواً تجاوز العشرة في المائة، إذ سبب انضمام الصين إلى نظام الويبو لتسجيل التصاميم الصناعية ارتفاعاً في طلبات التصاميم الدولية.

وفي عام 2022، زاد عدد التصاميم المدرجة في الطلبات الدولية المودعة في إطار نظام لاهاي للويبو بشأن التسجيل الدولي للتصاميم الصناعية بنسبة 11.2% ليصل إلى 25,028.

وبعد النمو الاستثنائي الذي بلغ نسبة 15% في عام 2021، انخفض استخدام نظام العلامات التجارية الدولي لحماية العلامات في عام 2022 بنسبة -6.1%، وهو أكبر انخفاض منذ عام 2009.


 وبلغ إجمالي عدد الطلبات المودعة في عام 2022 نحو 69,000 طلب.

ودفعت الاضطرابات الاقتصادية الناجمة عن جائحة كوفيد-19 في عام 2021 بالشركات إلى استحداث سلع وخدمات جديدة ساعدت في تعزيز النمو الاستثنائي في حماية العلامات التجارية الدولية. وعلى الرغم من أن العدد الإجمالي للطلبات المودعة في عام 2022 في إطار نظام مدريد للويبو من أجل التسجيل الدولي للعلامات التجارية كان أقل مما هو عليه في عام 2021، فإنه يبقى أعلى بنسبة 8% مما كان عليه في عام 2020.

لقد صمدت إيداعات الملكية الفكرية الدولية إلى حد كبير في عام 2022. وعلى الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة وتراجع تمويل التصدي للمخاطر، واصلت الشركات الاستثمار في الابتكار. وأدى انضمام الصين إلى نظام لاهاي - وهو سجل الويبو الدولي للتصاميم الصناعية - إلى زيادة طلبات التصاميم من الصين وبقية أنحاء العالم، وهو ما يدل على أن النُهج المتعددة الأطراف للتعاون الدولي يمكن أن تعود بالفائدة على الجميع.

المدير العام للويبو دارين تانغ

نظام البراءات الدولي (معاهدة التعاون بشأن البراءات - معاهدة البراءات)

أكبر جهات الإيداع في إطار نظام معاهدة البراءات

في عام 2022، بقيت الصين المصدر الأكبر للطلبات المودعة بناءً على معاهدة البراءات بواقع 70,015 طلباً - وحققت نمواً متواضعاً بنسبة 0.6% مقارنة بالعام الماضي. واحتلت الولايات المتحدة المرتبة الثانية بواقع 59,056 طلباً، (أي بانخفاض بنسبة - 0.6% مقارنة بعام 2021). وتلتها اليابان التي بلغ عدد طلباتها 50,345 طلباً (+0.1%). وأكملت جمهورية كوريا وألمانيا قائمة الجهات الخمس الأولى، وذلك بواقع 22,012 طلباً و17,530 طلباً على التوالي، وشهدت كلتاهما نمواً بنسبة 2.6% و1.5%، على التوالي (المرفق 1 بنسق PDF, Annex 1).

وإضافة إلى جمهورية كوريا (+6.2%)، شهدت العديد من البلدان ضمن قائمة الجهات العشرين الأولى، مثل الهند (+25.4%ٌ)، وفرنسا (+ 5.9%)، نمواً سليماً في الإيداعات بناءً معاهدة البراءات. وتزايد عدد طلبات المودعة بناءً على معاهدة البراءات في آسيا بوتيرة أسرع من بقية أنحاء العالم، إذ زادت حصتها الإجمالية من 54.2% في عام 2021 إلى 54.7% في عام 2022.

وإلى حد كبير، بقيت شركة هواوي تكنولوجيز الصينية العملاقة للاتصالات أكبر جهة للإيداع، إذ أودعت 7,689 طلباً من الطلبات المنشورة في إطار معاهدة البراءات في عام 2022. وجاءت سامسونج إلكترونكس في جمهورية كوريا في المرتبة الثانية (4,387 طلباً)، وتلتها شركة كوالكوم الأمريكية (3,855)، وشركة ميتسوبيشي إلكتريك اليابانية (2,320)، وإريكسون السويدية (2,158)) (الملحق 2 بنسق PDF, Annex 2). وحققت شركة سامسونغ إلكترونكس أسرع معدل نمو بين أكبر 10 جهات إيداع بزيادة قدرها 44.3%، وهو ما دفع الشركتين إلى تبوء المرتبتين الأولى والثانية. وشهدت شركة نيبون تيليغراف آند تيليفون (NTT) نمواً حاداً، وارتقت خمس مراتب لتصل إلى المرتبة السابعة في عام 2022، وذلك بنسبة نمو بلغت 24.9%.

وفي قطاع التعليم، بقيت جامعة كاليفورنيا أكبر جهة إيداع، إذ بلغ عدد طلباتها المنشورة في إطار معاهدة البراءات 552 طلباً في عام 2022. واحتلت جامعة زيجيانغ المرتبة الثانية (309 طلبات) وتلتها جامعة سوتشو (303) وجامعة ليلاند ستانفورد جونيور (217) ونظام جامعة تكساس (187) (الملحق 3 بنسق PDF, Annex 3). وشهدت جامعة سوتشو الزيادة الأكثر حدة بين أكبر 10 مؤسسات تعليمية، وتضاعف تقريباً عدد طلبات معاهدة البراءات لديها مقارنة بعام 2021.

أكبر مجالات التكنولوجيا من حيث الإيداعات

لقد شكّلت تكنولوجيا الحاسوب أكبر حصة من الطلبات المنشورة في إطار معاهدة البراءات بنسبة 10.4%، وتلتها الاتصالات الرقمية (9.4%) والآلات الكهربائية (7.1%) والتكنولوجيا الطبية (7%) والقياس (4.6%)، (المرفق 4 بنسق PDF, Annex 4).

ومن بين أكبر 10 مجالات للتكنولوجيا، شهدت ثمانية مجالات منها نمواً في عام 2022، إذ حصل أسرع معدل للنمو في مجال الاتصالات الرقمية (+8.7%) وتكنولوجيا الحاسوب (+8.1%)، ويليهما مجال أشباه الموصلات (+6.8%) والبيوتكنولوجيا (+6.7%) والآلات الكهربائية (+6.1%). وبعد النمو القوي بشكل خاص في مجالات التكنولوجيا المتعلقة بالصحة في العام الماضي، عادت مجالات التكنولوجيا الرقمية إلى فئة المجالات الأسرع نمواً بين الطلبات المودعة بناءً معاهدة البراءات في عام 2022.

نظام العلامات التجارية الدولية (نظام مدريد)

أكبر جهات الإيداع في إطار نظام مدريد

في عام 2022، بلغ العدد الإجمالي للطلبات المودعة في إطار نظام مدريد 69,000 طلباً. وأودع مودعو الطلبات من الولايات المتحدة (12,495 طلباً) أكبر عدد من طلبات العلامات التجارية الدولية، وتلاهم مباشرة مودعو الطلبات في ألمانيا (7,695) والصين (4,991) وفرنسا (4,403) وسويسرا (4,227) (المرفق 5 بنسق PDF, Annex 5).

ومن بين بلدان المنشأ الخمسة عشر الأولى، سجلت ثلاثة فقط - هولندا (+7.4%) وجمهورية كوريا (+2.1%) وتركيا (+5.2%) - نمواً في الفترة من 2021 إلى 2022. وفي المقابل، شهدت ألمانيا (−12.5%) وإيطاليا (−13.9%) الانخفاض الأشد. وعلى الرغم من الانخفاضات التي حدثت لمدة عام واحد لأهم مصادر الإيداع، وهي فرنسا (-10.0%) والمملكة المتحدة (-0.9%) والولايات المتحدة (-5.9%)، في الفترة من عام 2021 إلى عام 2022، لا تزال أرقام الطلبات لديها في عام 2022 أعلى من مستويات عام 2020 بنسبة 17.7% و12.9% و24.8%، على التوالي.

وبقيت شركة لوريال الفرنسية، التي بلغ عددها طلباتها 160 طلباً، أكبر جهة إيداع للعام الثاني على التوالي في عام 2022. وارتقت شركة نوفارتيس السويسرية (131) ثلاث مراتب لتصبح ثاني أكبر جهة إيداع، وتلتها شركة غلاكسو غروب من المملكة المتحدة (128)، وشركة يورو غيمز تكنولوجي البلغارية (120)، وشركة شركة هيونداي موتور (108) من جمهورية كوريا. وفي عام 2022، زاد عدد الطلبات التي أودعتها شركة هيونداي موتور عما أودعته في عام 2021 بمقدار 77 طلباً، لتقفز من المرتبة 48 إلى خامس أكبر جهة إيداع. وشهدت كذلك شركة مايبلبير (82) في الولايات المتحدة، التي تعمل عبر الإنترنت في مجال توصيل منتجات البقالة واستلامها، زيادة كبيرة (+78 طلباً) في الفترة بين عامي 2021 و2022، وهو ما دفعها إلى المرتبة السابعة (المرفق 6 بنسق PDF, Annex 6).

أكبر الأصناف من حيث التعيينات

شكَّل الصنف الأكثر تعييناً في الطلبات الدولية التي تسلمتها الويبو 11.3% من مجموع الطلبات في عام 2022، وهو يغطي معدات الحاسوب والبرمجيات وسائر الأجهزة الكهربائية والإلكترونية. وتلاه الصنف الذي يغطي خدمات الأعمال التجارية (8.8%) والصنف الذي يتعلق بالخدمات العلمية والتكنولوجية (8.5%).

وعلى الرغم من الانخفاض الإجمالي في عدد الطلبات المودعة في عام 2022، وإجمالي عدد الأصناف المعينة فيها، حصل نمو كبير في الأصناف الموجودة في قائمة أكبر 15 صنفاً، مثل الصنف الذي يغطي الخدمات المالية والمصرفية والتأمين والعقارات (+13.9%) والصنف الذي يشمل خدمات التعليم والتدريب والترفيه والرياضة والأنشطة الثقافية (+8.3%). وفي المقابل، سجّلت أصناف السلع التي تغطي المستحضرات الصيدلانية (–12.2%) ومستحضرات التجميل (-12.0%) والأجهزة والأدوات الجراحية والطبية والبيطرية والمتعلقة بطب الأسنان (-14.0%) انخفاضاً كبيراً في عام 2022، بعد أن سجلت كل منها زيادات كبيرة في الفترة من 2020 إلى 2021.

نظام التصاميم الدولي (نظام لاهاي)

أكبر جهات الإيداع في إطار نظام لاهاي

في عام 2022، وصل عدد التصاميم المدرجة في الطلبات الدولية في إطار نظام لاهاي للويبو إلى 25,028، أي بزيادة قدرها 11.2%. وبقيت ألمانيا المستخدم الأول لنظام التصاميم الدولي بزيادة قدرها 11.6% لتصل إلى 4,909 تصاميم (الملحق 7 بنسق PDF, Annex 7).

وسعت الصين، كعضو جديد، إلى حماية 2,558 تصميماً، وشغلت المرتبة الثانية. وتجاوزت إيطاليا، بنمو بلغ 18%، الولايات المتحدة لتحتل المرتبة الثالثة وبلغ عدد تصاميمها 2,414 تصميماً، بينما شهدت الولايات المتحدة انخفاضاً بنسبة 8.9% لتصل إلى 2,412 تصميماً. وتبعتها سويسرا في المركز الخامس بإيداع 2,178 تصميماً.

وفي عام 2022، شهدت أربعة من البلدان العشرة الأولى نمواً مكوناً من رقمين. وشهدت المملكة المتحدة أعلى معدل للنمو بلغ 20.5%، وتليها مباشرة سويسرا (+19.4%) وإيطاليا (+18%) وألمانيا (+11.6%). ولا يوجد معدل لنمو الصين لأنها لم تنضم إلى نظام لاهاي إلّا في عام 2022.

وانتقلت شركة بروكتر آند غامبل، ومقرها الولايات المتحدة، إلى مرتبة أكبر جهة إيداع، إذ بلغ عدد تصاميمها في الطلبات المنشورة 687 تصميماً، وحلت محل شركة سامسونغ إلكترونكس من كوريا الجنوبية (الملحق 8 بنسق PDF, Annex 8). وجاءت شركة فيليبس إلكترونكس من هولندا في المرتبة الثانية بواقع 633 تصميماً، وتليها شركة سامسونغ إلكترونكس (451)، وشركة فانكو فانسيلار الألمانية (414)، وشركة باليوهورينوس فوتيستيكا اليونانية أيضاً (414).

وشهدت شركات فانكو فانسيلار، وجيليكات المحدودة من المملكة المتحدة، وباليوهورينوس فوتيستيكا، وفيراري الإيطالية، زيادات كبيرة في عدد التصاميم المدرجة في طلباتهم لعام 2022 مقارنة بعام 2021، وبلغت الزيادات 412 و303 و276 و230 تصميماً، على التوالي. ومن ناحية أخرى، سجلت شركة سامسونغ إلكترونكس انخفاضاً بقدر 411 تصميماً في عام 2022 مقارنة بعام 2021، وهو ما أدى إلى نزولها من المرتبة الأولى إلى المرتبة الثالثة. ومن بين جهات الإيداع العشر الأولى، توجد ست جهات في أوروبا، واثنتان في جمهورية كوريا، وواحدة في الصين، وواحدة في الولايات المتحدة.

أكبر المجالات من حيث الإيداعات

في عام 2022، سُجلت أكبر حصة من إجمالي التصاميم في مجال معدات التسجيل والاتصال (10.4%)، متبوعة بوسائل النقل (9.7)، والعبوات والحاويات (7%)، والأثاث (6.8%)، ومعدات توزيع السوائل، والمعدات الصحية، ومعدات التدفئة أو التهوية، وغير ذلك (6%).

About WIPO

The World Intellectual Property Organization (WIPO) is the United Nations agency that serves the world’s innovators and creators, ensuring that their ideas travel safely to the market and improve lives everywhere.

We do so by providing services that enable creators, innovators and entrepreneurs to protect and promote their intellectual property (IP) across borders and acting as a forum for addressing cutting-edge IP issues. Our IP data and information guide decisionmakers the world over. And our impact-driven projects and technical assistance ensure IP benefits everyone, everywhere.

نبذة عن الويبو

المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) هي وكالة الأمم المتحدة التي تخدم المبتكرين والمبدعين في أنحاء العالم، مما يضمن انتقال أفكارهم بأمان إلى السوق وتحسين حياة الناس في كل مكان.

ونقوم بذلك من خلال تقديم الخدمات التي تمكن المبدعين والمبتكرين ورواد الأعمال من حماية ملكيتهم الفكرية وتعزيزها عبر الحدود، والعمل كمنتدى لمعالجة أحدث مسائل الملكية الفكرية. وترشد بياناتنا ومعلوماتنا بشأن الملكية الفكرية صناع القرار في جميع أنحاء العالم. وتضمن مشاريعنا القائمة على التأثير ومساعداتنا التقنية أن تعود الملكية الفكرية بالفائدة على الجميع في كل مكان.

ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بشعبة الأخبار ووسائل الإعلام في الويبو عبر :