تشجيع النساء في البلدان العربية على الابتكار

30-05-2018

دعا رؤساء مكاتب الملكية الفكرية في البلدان العربية إلى تعزيز التعاون مع الويبو في مجال تشجيع النساء على الابتكار والإبداع.

ففي أول مناقشة من نوعها تُجرى حول الموضوع، دعا جميع الرؤساء المشاركين في الاجتماع التنسيقي الإقليمي لرؤساء مكاتب الملكية الفكرية المعقود في الفترة من 10 إلى 12 أبريل 2018 إلى زيادة تعميق تعاون البلدان العربية مع الويبو في مجال تشجيع النساء على الابتكار والابداع.

Photo: Participants discuss in groups
المشاركون يناقشون في مجموعات الممارسات الجيدة القائمة وسُبل المضي قدما بتشجيع النساء في البلدان العربية على الابتكار والإبداع (الصورة: WIPO)

وقد أشرف كل من الويبو وجامعة الدول العربية على تنظيم هذا الاجتماع بالتعاون مع مكتب براءات الاختراع المصري وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا في مصر.

وألقى كل من السيد ماريو ماتوس، نائب المدير العام للويبو المسؤول عن قطاع التنمية، والدكتورة مها بخيت زكي مديرة إدارة الملكية الفكرية والتنافسية بجامعة الدول العربية، كلمتين افتتاحيتين أمام الدورة التي حملت عنوان "تشجيع النساء في المنطقة العربية على الابتكار والابداع".

وكلاهما شرح الحاجة الملحة لدعم ابتكارات وابداعات النساء وشاطرا مع غيرهم أمثلة عن التقدم المحرز والمبادرات المضطلع بها في جميع أنحاء العالم، وكذلك في البلدان العربية.

حركة نسائية نشطة في مجال إيداع البراءات

قدمت السيدة كاوري سايتو، أخصائية الويبو في الشؤون الجنسانية والتنوع، لمحة عامة عن مبادرات الويبو في هذا المجال، بما في ذلك آخر البيانات بشأن حصة طلبات البراءات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات والمشتملة على امرأة مخترعة واحدة على الأقل في البلدان العربية. وأكّدت على أن النساء يشاركن بنشاط في إيداع البراءات في العديد من البلدان العربية.

ففي الإمارات العربية المتحدة والمغرب، على سبيل المثال، بلغت النسبة المئوية للطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات والمشتملة على مخترعات 29.1 في المائة و27.3 في المائة على التوالي – وهي نسبة أعلى مما سُجّل في أغلبية البلدان العشرين الأولى من حيث الطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات.

حصة الطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات والمشتملة على مخترعات في بلدان المنطقة العربية التي شهدت إيداع أكثر من 100 طلب في الفترة ما بين 2011 و2016

المنشأ الحصة
الإمارات العربية المتحدة 29.1%
المغرب 27.3%
المملكة العربية السعودية 17.3%
قطر 15.8%
مصر 10.7%

حصة الطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات والمشتملة على مخترعات في البلدان العشرين الأولى من حيث الطلبات المودعة بناء على تلك المعاهدة، 2016

 

Chart showing Share of PCT applications with women inventors for the top 20 origins, 2016

كانت المخترعات ممثلات بشكل بارز في حصص عالية من الطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات في جمهورية كوريا والصين.

والنسب المئوية المرتفعة للطلبات المودعة المشتملة على مخترعات في الإمارات العربية المتحدة والمغرب والمملكة العربية السعودية يمكن تفسيرها جزئياً بالنسبة المرتفعة للطلبات المودعة من قبل جامعات تلك البلدان بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات. فلدى الجامعات ومؤسسات البحثية العامة ميل إلى حيازة نسبة عالية من الطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات والمشتملة على مخترعات مقارنة بقطاع الأعمال، حسبما ورد في دراسة الويبو المعنونة "تحديد جنس مخترعي معاهدة التعاون بشأن البراءات".

توزيع الطلبات المودعة بناء على معاهدة التعاون بشأن البراءات حسب نوع المودع في الفترة ما بين 2011 و2016

Chart showing distribution of PCT applications by applicant type, 2011-16

سُبل المضي قدما

دعا المشاركون إلى تعزيز التعاون مع الويبو في الاتفاقات الموجزة المنبثقة عن الدورة، مُقرّين بالدور الهام والحيوي للمخترعات والمبدعات من أجل المضي قدما بتطوير الاقتصادات الوطنية. كما أشادوا بالويبو لجهودها في تشجيع المخترعات والمبدعات، ولا سيما من خلال تكريس موضوع اليوم العالمي للملكية الفكرية لعام 2018 من أجل تمكين التغيير: المرأة في الابتكار والإبداع. كما ذكّر المشاركون بالتعاون الذي أقيم بين الويبو وجامعة الدول العربية في عام 2017من أجل دعم النساء في مجال الابتكار، وثمّنوا ذلك التعاون