الويبو تعقد أول منتدى سنوي لقضاة الملكية الفكرية

07-11-2018

بقلم إدوارد هاريس، شعبة الاتصالات، الويبو

جاء في مداخلات المدير العام للويبو ومتحدثين آخرين أمام المشاركين في منتدى الويبو الأول لقضاة الملكية الفكرية أن تبادل المعلومات والخبرات بين القضاة عبر الحدود الوطنية من الأمور المفيدة للغاية في عصر تتزايد فيه سرعة التطور التكنولوجي ووتيرة اكتسابه بعداً عالمياً.

واجتمع أكثر من 100 قاضٍ من 64 بلداً في مقرّ الويبو الرئيسي بجنيف في إطار أول منتدى لقضاة الملكية الفكرية، يرمي إلى توفير منصة يتبادل فيها القضاة خبراتهم بشأن أكثر التحديات إلحاحاً من بين تحديات الملكية الفكرية التي يطرحها تسارع الابتكار واستخدام الملكية الفكرية عبر الحدود الوطنية.

 ناقش المتحدثون دور الهيئات القضائية في تطوير قانون الملكية الفكرية وقيمة الحوار عبر الوطني.  (الصورة: WIPO/BERROD). الصور على فليكر

وأفاد المدير العام، في مداخلته أمام القضاة، بأن التغير التكنولوجي يجري بسرعة فائقة لا تسمح للهيئات التشاورية، مثل الأجهزة التشريعية، من مواكبته.

وقال في هذا الصدد "ذلك التغير السريع يضع الجهاز القضائي في مستوى الطليعة. إنّكم فعلا في الخط الأمامي فيما يخص المسائل التي لم تحظ بعد بسياسة تشريعية، والتي ما فتئت تظهر من جرّاء المنافسة الجارية بين الشركات."

وأضاف قائلاً "إن ذلك يشكّل، في رأينا، سبباً وجيهاً لإشراك السلك القضائي وإتاحة منتدى للأجهزة القضائية كي تتحاور بعباراتها الخاصة حول تلك المسائل التي ستنشأ أكثر فأكثر في المستقبل."

فيديو: المدير العام السيد فرانسس غري يقدم ملخصاً عن المنتدى

عن المنتدى

يسعى المنتدى، الذي سيُنظَّم كل عام، إلى مواجهة التحدي التالي: يُلتمس من الأجهزة القضائية الوطنية، في كثير من الأحيان، البتّ في مسائل جديدة من مسائل الملكية الفكرية تنبثق عن التغيرات التكنولوجية والمجتمعية التي تطرأ بوتيرة تفوق وتيرة تطور التشريعات والسياسات العامة. فكيف يتصدى القضاة لتلك التحديات؟ وكيف يقدّرون الموضوع البالغ التقنية والحسّاس من الناحية الاقتصادية أو كيف يتناولون واقعي العولمة والرقمنة اللذين باتا يطبعان استغلال الملكية الفكرية؟ وكيف يكيّفون هياكل إدارة المحاكم للتعامل مع الزيادات المسجّلة في حجم وتكاليف منازعات الملكية الفكرية؟

وشملت موضوعات حلقات النقاش خلال الاجتماع الذي عُقد بين 6 و9 نوفمبر 2018 القضايا الناشئة في مجالات البراءات والعلامات التجارية وحق المؤلف، وسبل الانتصاف من التعدي على الملكية الفكرية على الإنترنت، ودور القضاء في تقييم اعتبارات المصلحة العامة في مجال الملكية الفكرية.

ويدخل المنتدى في إطار تركيز الويبو الجديد على الإدارة القضائية للملكية الفكرية بغية إشراك القضاة من شتى أنحاء العالم لتبادل التجارب حول التحديات المشتركة ومناقشة موضوعات ومفاهيم جديدة عند ظهورها.

طاو كايوان, نائبة رئيس محكمة الشعب العليا، كبير
قضاة من الرتبة الثانية، بيجين، الصين

(الصورة: WIPO/BERROD)

وقالت السيدة طاوو كايوان، القاضية ونائبة رئيس محكمة الشعب العليا في الصين، في الكلمة الرئيسية التي ألقتها، "إن الثورة الاقتصادية الرابعة التي تقودها التكنولوجيات الجديدة، مثل البيانات الضخمة وسلاسل الكتل والذكاء الاصطناعي والتحرير الجيني، بصدد إحداث أثر غير مسبوق على استحداث المعارف ونشرها واستخدامها وخلق العديد من المصاعب الجديدة أمام الحماية القضائية لحقوق الملكية الفكرية".

وصرّحت للقضاة الحاضرين في المنتدى قائلة "إننا نعتبر وجهات النظر الدولية وما يتشكّل من رؤية عالمية بمثابة قوى تدفع نحو تطوير الفصل في حقوق الملكية الفكرية، مضيفةً "إن المنظمة العالمية للملكية الفكرية هي المنظمة الدولية الأكثر موثوقيةً وتأثيراً في مجال الملكية الفكرية العالمي."

وقد تناول السيد غري هذا التحوّل خلال جمعيات الويبو لعام 2017 قائلا "الابتكار ظاهرة تحدث الآن بشكل متسارع، مما يطرح عدداً من التحديات أمام الأطر المؤسسية والإدارية في كل أرجاء العالم. ومن تلك التحديات التحدي الذي يواجه القضاء والمتمثّل في التعامل مع قضايا الملكية الفكرية التي تثير مسائل جديدة ظهرت نتيجة التغيرات التكنولوجية وقد لم يسبق للمشرّعين تناولها أو معالجتها."

أصوات من داخل المنتدى

أنابيل بينيت, قاضية سابقة بمحكمة أستراليا الفيدرالية، سيدني، أستراليا

كولين بيرس , قاض بالمحكمة العليا في إنجلترا وويلز، لندن، المملكة المتحدة

ماريا روينا موديستو- سان بيدرو, رئيس المحكمة الإقليمية، مانيلا، الفلبين

مانموهان سينغ, رئيس مجلس استئناف الملكية الفكرية، نيودلهي ؛ قاض سابق بالمحكمة العليا في دلهي، الهند

جيريمي فوجيل, المدير التنفيذي لمعهد بيركلي القضائي والمدير السابق للمركز القضائي الفيدرالي، الولايات المتحدة الأمريكية

نسيب إيليا , رئيس محكمة الاستئناف في بيروت، لبنان

موجهة النقاش: جورج لوكي, قاضٍ، محكمة كندا الفدرالية، أوتاوا، كندا

إيرين تشارتي لاربي, قاضي ، محكمة الاستئناف، أكرا، غانا

ماري فرانسواز ماريس, قاضية سابقة بمحكمة النقض، فرنسا

ماكس لامبرت انديما إيلونغوي, رئيس المحكمة الابتدائية، ياوندي إيكونو، الكاميرون

محمد محمود الكمالي , مدير عام معهد التدريب والدراسات القضائية، أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة

, باتريشيا إيفون انجليه أكوينو قاضية استئناف بالمحاكم المدنية والتجارية في سان سلفادور، السلفادور