المدير العام يفتتح الجمعيات مستعرضاً إنجازات العام الفائت ومتحدثاً عن التعددية في منظومة الملكية الفكرية متزايدة التعقيد

جنيف 03-10-2016
PR/2016/795

أفاد المدير العام للويبو فرانسس غري بالنتائج الممتازة التي حققتها الخدمات العالمية التي تقدمها المنظمة في مجال الملكية الفكرية وفي وضعها المالي على مدى العام الفائت، وحث الدول الأعضاء على المضي قدما في المفاوضات حول المعاهدة المقترحة بشأن قانون التصاميم.

فيديو: خطاب المدير العام - Video | شاهد على يوتيوب | النص الكامل

وإذ توجّه إلى ممثلي الدول الأعضاء في الويبو بعددها 189 دولة عضوا إبان افتتاحية جمعيات الويبو السنوية، تناول السيد غري التحديات المقبلة التي تواجه المنظمة بالنظر إلى التعقيدات التي تنفرد بها الملكية الفكرية ومسألة التعددية "في هذا المشهد الجديد الذي يتسم بطبيعة معقّدة متعددة السرعة والمستويات."

المدير العام، السيد فرانسس غري في افتتاح جمعيات الويبو لعام 2016 (الصورة: الويبو)

وعن العام الفائت، قال السيد غري إن أنظمة الملكية الفكرية العالمية التي تديرها الويبو - معاهدة التعاون بشأن البراءات ونظام مدريد للعلامات التجارية ونظام لاهاي للتصاميم الصناعية أدى جميعها "أداء جيدا".

إذ قال إن نظام التصاميم الدولي يشهد أسرع نمو له (+40.6 بالمائة) بفضل حالات الانضمام الجديدة من اقتصادات رئيسية عديدة، ومن المرتقب أن يستمر ذلك. وستولى الأولوية لتوسيع نظامي مدريد ولاهاي جغرافيا في العام الآتي.

ورحب السيد غري بدخول معاهدة مراكش حيز النفاذ في 30 سبتمبر لتيسير النفاذ إلى المصنفات المنشورة لفائدة الأشخاص المكفوفين أو معاقي البصر أو ذوي إعاقات أخرى في قراءة المطبوعات، كما رحب بالتقدم الملموس المحرز في إنجاز مشروع الكتب الميسرة (ABC) الذي يدعم تنفيذ معاهدة مراكش تنفيذا عمليا.

وفي هذا الصدد، قال السيد غري إن مشروع الكتب الميسرة قد سهّل حتى الآن إعارة كتب ميسرة لفائدة 000 100 معاق بصري من خلال المكتبات المشاركة في المشروع بعدد 19 مكتبة في 16 بلدا. وهو يحتوي حاليا على 000 319 كتاب بأكثر من 76 لغة. إذ استطاعت المكتبات المشاركة بتحميل 500 5 كتاب إلكتروني موفرة على نفسها مبلغ 11 مليون دولار أمريكي كانت ستتحمله تكلفة إنتاج (الكتب المقروءة شفهيا).

ومن بين النتائج الإيجابية الأخرى المحققة خلال العام الماضي توسّع في ما للمنظمة من قواعد بيانات عالمية ومنصات إلكترونية، ونمو الطلب على برامج تكوين الكفاءات، والاعتراف العالمي بمؤشر الابتكار العالمي الذي تشترك الويبو في إصداره.

ولفت السيد غري النظر أيضا إلى التحديات التي تتخلل مسارات التقنين، بما فيها المعاهدة الدولية المقترحة بشأن الإجراءات القانونية لتسجيل التصاميم الصناعية والمفاوضات التي طال عهدها بشأن هيئات البث.

وفي مسألة المعاهدة المقترحة بشأن قانون التصاميم، قال المدير العام إن الدول الأعضاء قد أوشكت على توفيق مواقفها ولاحظ وجود "مقاومة معزولة" فقط حول مسألتين عالقتين. وقال "لدي أمل كبير في أن تتمكّن الدول الأعضاء من تجاوز ما تبقى من خلافات في هذا الاجتماع وتقرّر الدعوة إلى عقد مؤتمر دبلوماسي في عام 2017."

ثم التفت السيد غري إلى العمل الجاري منذ زمن ليس بقصير حول معاهدة مقترحة بشأن هيئات البث. وقال: "وفي حين أحرز المزيد من التقدم في العام الماضي في فهم القضايا من الناحية التقنية وفي تحديد سبيل المضي قدما، فإن الوقت قد حان... كي تقرّر الدول الأعضاء بطريقة نهائية ما تودّ فعله بهذا البند. وأتمنى أن تبدي الدول الأعضاء ذلك الرأي الجازم في العام المقبل."

وفي ختام كلمته، قال السيد غري إن أكبر تحدٍّ تواجهه المنظمة هو "التعقيدات" بالنظر إلى دور الملكية الفكرية في عالم تتزايد فيه القيمة المتأتية من الأصول الفكرية وتتطور فيه التكنولوجيا والابتكارات بوتيرة متسارعة.

وأضاف يقول "وهذا التطور يثير أسئلة أساسية حول مدى ملاءمة الفئات القديمة للظواهر الجديدة، التي نشهد الحديث عنها كل يوم تقريبا في كثير من المجالات انطلاقا من الصناعات الإبداعية ووصولا إلى علوم الحياة."

وتتطور الدول الأعضاء بوتيرة متفاوتة وهي تسعى وحقها أن تسعى باحثة عن جدوى الملكية الفكرية في رفع التحديات التي تلقاها في مسار تطورها، هذا ما قاله السيد غري.

وقد شدد السيد غري على "الطبيعة المؤسسية المعقدة" حيث تسعى الاقتصادات إلى تقديم مصالحها على سواها. "وبالتالي شهدنا نشأة جداول أعمال نشطة للغاية في مجال الملكية الفكرية على كل من الصعيد الوطني والثنائي والجماعي والإقليمي والمتعدد الأطراف" كما جاء على لسان السيد غري.

ويترأس جمعيات الويبو السفير يانيس كاركلينس وهو الممثل الدائم لبعثة لاتفيا لدى الأمم المتحدة وسائر المنظمات الدولية في جنيف.

وقد قدم المدير العام تقريرا كتابيا مفصلا إلى جمعيات الويبو.

مختصر مفيد

عن الويبو

المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) هي المنتدى العالمي للملكية الفكرية وما يتعلق بها من سياسات وخدمات ومعلومات وأنشطة تعاونية. والويبو هي إحدى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة التي تساعد الدول الأعضاء فيها وعددها 193 دولة عضوا على تطوير إطار قانوني دولي متوازن بشأن الملكية الفكرية لتلبية احتياجات المجتمع المتنامية. وتوفر خدمات في مجال الأعمال لتمكين الحصول على حقوق الملكية الفكرية في بلدان متعدّدة وخدمات لتسوية المنازعات. وتنفذ برامج لتكوين الكفاءات بغية مساعدة البلدان النامية على الاستفادة من استخدام الملكية الفكرية. وتكفل نفاذا مجانيا إلى قواعد بيانات فريدة من نوعها تضم معلومات عن الملكية الفكرية.

ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بشعبة الأخبار ووسائل الإعلام في الويبو عبر :