شركة ASICS : خلق نمط حياة بجودة عالية من خلال التكنولوجيا الرياضية الذكية

أبريل 2019

نشرت نسخة معدلة من هذا المقال بعنوان "الملكية الفكرية تدعم الرياضة" لأول مرة في Patent، وهي مجلة الجمعية اليابانية لوكلاء البراءات (JPAA)، (المجلد 71، العدد 14، 2018).

بقلم كوجي سايتو، المدير العام لإدارة الملكية الفكرية، شركة ASICS، كوبي، اليابان

أطلقت العلامة التجارية الرياضية اليابانية المشهورةASICS عملياتها عام 1977، لكن جذورها تعود إلى عام 1949 عندما أسس الضابط العسكري السابق كيهاتشرو أونيتوسكا شركة Onitsuka في كوبي باليابان. وقد كان لدى السيد أونيتسوكا شغف كبير بالرياضة والصحة، وفي الخمسينيات بدأ بتزويد شباب اليابان بالأحذية المناسبة لتشجيع المشاركة في الرياضة. وفي أواخر سبعينيات، غيرت الشركة اسمها إلى ASICS. ويتكون الاسم من اختصار التعبير اللاتينيAnima Sana In Corpore والذي يعني "العقل السليم في الجسم السليم". إنها الفلسفة التي تعمل بموجبها الشركة، والقاعدة الأساسية التي لا تزال تستند إليها. وتتمثل رؤية شركة ASICS الطويلة الأجل في "خلق نمط حياة بجودة عالية من خلال التكنولوجيا الرياضية الذكية".

ساهمت العديد من الاختراعات التي أطلقتها شركة ASICS على مر السنين في تقديم عروض رياضية حطمت الأرقام القياسية. ومع ذلك، كما هو الحال بالنسبة للعلامات التجارية الرياضية الأخرى، فإن منتجاتها مستهدفة من المقلدين. و ما يزال تقليد السلع الرياضية يمثل تحديًا كبيرًا لصناعة السلع الرياضية (الصورة: بإذن من شركة ASICS)

الالتزام بالتصاميم المتمحورة حول الإنسان

أطلقت شركة ASICS منذ نشأتها عدد من الابتكارات والاختراعات. وساهم العديد من هذه الاختراعات في تقديم عروض رياضية حطمت الأرقام القياسية أثناء المحافل الرياضية في جميع أنحاء العالم. ومنذ الستينيات، ينصب اهتمام الشركة على ابتكار أحذية جري تضمن أداء عاليا، وغيرها من أنواع الأحذية الأخرى. وعلى مر السنين، ابتكرت الشركة مجموعة متنوعة من أحذية الجري الفريدة للتكيف مع الظروف المختلفة وضمان تمتع الرياضيين بتجربة مريحة أثناء الجري. ويعكس كل جيل من الأحذية الالتزام القوي لمؤسس الشركة، السيد أونيتسوكا، بالمزج بين التكنولوجيا والتصميم إلى جانب الراحة والأداء. وكمثال على ذلك من جيل سابق هناك أحذية"Magic Runner" التي أُطلقت عام 1960. وقد ساعد نظام التهوية الذي زودت به أحذية "Magic Runner" في منع ظهور بثور لدى المتسابقين المشاركين في ماراثون المسافات الطويلة. وحمت شركة ASICS العديد من اختراعاتها بموجب براءة في اليابان وأماكن أخرى.

وأنشأت ASICS عام 1985 معهد ASICS لعلوم الرياضة في كوبي باليابان. ويمثل هذا المعهد مركز البحث والتطوير التابع للشركة، ويتولى مسؤولية تطوير مجموعة من التكنولوجيات بما يتماشى مع التزام الشركة بالعلوم المتحورة حول الإنسان والابتكار الرياضي المتطور. ومن خلال تحليل الحركات والأفعال الطبيعية، يبتكر المعهد مواد وهياكل فريدة من نوعها لتلبية احتياجات الرياضيين. وفي السنوات الأخيرة وسعت ASICS نطاق عمل المعهد وبالتالي تعزيز قدرته على البحث والتطوير.

وتواصلASICS  اليوم تطوير التكنولوجيات لتحسين جودة وأداء الأحذية الرياضية. وعلى سبيل المثال، يركز البحث والتطوير أساسا على تطوير نعل الأحذية الرياضية. وتركز جهود البحث والتطوير أيضًا على حلول ابتكارية فيما يتعلق بالحجم والتوسيد والثبات والمرونة والتماسك والتهوية والمتانة. وتمتلك الشركة مجموعة كبيرة من حقوق الملكية الفكرية لحماية استثماراتها في هذه التكنولوجيات وتمويل أنشطة البحث والتطوير المستقبلية على حد سواء.

ويمثل معهد ASICS لعلوم الرياضة في كوبي باليابان مركزا للبحث والتطوير تابع للشركة (جميع الصور: بإذن من شركة ASICS)

وساعد نظام التهوية الابتكاري الذي زودت به أحذية "Magic Runner" والذي أُطلق عام 1960 في منع ظهور بثور لدى المتسابقين المشاركين في المسافات الطويلة.

ولدى تكنولوجيا ASICS FLYTEFOAM ™ خصائص ممتازة لاستعادة شكلها وهو ما يوفر تجربة توسيد طويلة الأمد.

التكنولوجيا الذكية الرياضية تدعم الأداء الرياضي

ربما تشتهر ASICS بتكنولوجيا وأحذية العلامة التجارية GEL ™  ذات الوسائد العالية التي أُطلقت في عام 1986. ولا تزال هذه التكنولوجيا ومجموعة الأحذية تواصل التطور. وأُدرجت أحدث التطورات في تكنولوجيا GEL ™ في نموذج GEL-QUANTUM INFINITY ™ ، والذي يتضمن وسط نعل متكامل مزود بتكنولوجيا GEL ™ مما يوفر للرياضيين راحة أكبر وزوجًا رائعًا من الأحذية الرياضية.

وكما ابتكرت ASICS أيضًا تكنولوجيا الرغوة الخفيفة والثابتة التي تحمل علامة FLYTEFOAM ™، والتي أُدرجت في وسط نعل مجموعات أحذية الجري الأساسية. وتعني الخصائص الممتازة لاستعادة الشكل في هذه التكنولوجيا أن أحذية ASICS المزودة بتكنولوجيا  FLYTEFOAM ™ تعود إلى شكلها الأصلي بعد كل خطوة. وشُكلت هذه التكنولوجيا خفيفة الوزن باستخدام رغوة البوليمر التي تحتوي على "الألياف العضوية" التي تجعل تجربة التوسيد طويلة الأمد. ويوفر توسيد الحذاء عالي الجودة المتكيف للعدائين تدريبا أكثر راحة ومرونة ومتانة.

ويمكن اكتشاف تكنولوجيا  FLYTEFOAM ™ Propel وتكنولوجيا GEL ™ لشركة ASICS في أحدث إصدار من طراز GEL NIMBUS ™  المبهر، الذي أُطلق عام 2018، حيث اعتمد على تكنولوجيا FLYTEFOAM ™ التي أطلقتها الشركة ولاقت نجاحا كبيرا. ومرة أخرى يعكس هذا الحذاء التزام ASICS بمواصلة التطوير وتوفير راحة فائقة للعدائين. وخلقات تكنولوجيات التوسيد هذه شعورا شبيها بالنبض من أجل جري أكثر نشاطًا وأخف وزنًا.

 

ويشتمل طراز METARIDE™ الذي دار حوله حديث كثير، والذي أطلقته ASICS في فبراير 2019، على العديد من التكنولجيات المشمولة بحقوق الملكية التي اُستخدمت في تصميم جديد جذري (الصورة: بإذن من ASICS).

ويتميز طراز METARIDE™ الأحدث والأكثر إبداعًا في الشركة، وتم إطلاقه في فبراير 2019 ، بتكنولوجيات متعددة خاصة في تصميم جديد جذري. ويعتبر كواحد من أهم تقنيات ASICS منذ 70 عامًا، وهو حذاء رياضي متطور يقوم على تقنية GUIDESOLETM ومصمم لجعل الركض لمسافات طويلة أسهل. وتقلل هندسته الدقيقة من الحركة في مفصل الكاحل حيث يتم إنفاق معظم الطاقة، مما يؤدي إلى تحسين كفاءة التشغيل. ويعمل نعل الحذاء المنحني ذو الشكل الدقيق على تغيير وزن الجسم للأمام لمنح العدائين شعوراً بحركة سهلة.

وكانت ASICS دائمًا إلى جانب المتسابقين الذين يعملون على تطوير التقنيات المطلوبة للحصول على أحذية رياضية مريحة وأكثر كفاءة. والمحل التجاري ASICS Running Lab هو دليل آخر على ذلك، وهو متجر للركض متخصص في الملابس والمعدات والأحذية المتقدمة تقنيًا. ويساعد هذا المحلّ الرياضيين على إيجاد الحذاء المناسب لنوع أقدامهم وطريقة المشي، مما يساعدهم على زيادة أدائهم في الجري وتقليل خطر الإصابة.

وكعلامة تجارية عالمية ناجحة، إن مجموعة منتجات ASICS وما يتصل بها من حقوق الملكية الفكرية مرتبطة على نطاق واسع بالجودة العالية والأداء العالي. وبالفعل، حصلت الشركة على عدد من الجوائز الوطنية مثل جائزة Good Design Award في اليابان (انظر الشكل 5) ، لما حققته من إنجازات في مجالات الابتكار والتصميم.

معالجة انتهاك حقوق الملكية الفكرية

حامية لاعب كرة السلة (أعلاه). حازت ASICS على عدد من الجوائز الوطنية لإنجازاتها في مجالات الابتكار
والتصميم (الصورة: بإذن من ASICS).

مثل غيرها من العلامات التجارية للسلع الرياضية ، قامت ASICS ببناء محفظة من سندات الملكية الفكرية واسعة النطاق حول المنتجات التي تقدمها للرياضيين. وتشمل براءات الاختراع وحقوق التصميم والعلامات التجارية، وتستخدمها وفقًا لإرشادات الشركة الصارمة. وتقرّ ASICS بقيمة ملكيتها الفكرية وتوخي الحذر في حماية محفظتها وإنفاذ حقوقها ضد التعدي. ومع ذلك، في عالم تمثل فيه المنتجات الرياضية المزيفة جزءًا كبيرًا من الاتجار غير المشروع بالبضائع غير القانونية، فإن هذا يمثل تحديًا.

تلتزم ASICS باتخاذ الإجراء اللازم لتحديد المنتجات المقلدة وإزالتها من الأسواق الأصلية. وهذا التحدي هو بقدر كبير لدرجة أن جهود مكافحة التزوير أصبحت جزءًا لا يتجزأ من أنشطة العلامات التجارية للعديد من مصنعي السلع الرياضية. وقامت الشركات في جميع القطاع والسلطات الحكومية في جميع أنحاء العالم بمبادرات واسعة لمكافحة التزييف لحماية المستهلكين والجمهور من البضائع ذات الجودة المنخفضة والتي من المحتمل أن تكون ضارة. وعلى كل حال، تمثل العلامات التجارية وحقوق الملكية الفكرية التي تدعم سمعتها بالنسبة للمستهلكين ضمانة للجودة الحقيقية. ومع ذلك، أصبح المزيفون أكثر ذكاءً في الطريقة التي ينتهكون فيها حقوق مالكي الملكية الفكرية واستغلالهم المجاني لسمعتهم التجارية التي أسسوها بعد جهد جهيد. وهذا هو السبب وراء الحاجة إلى اتخاذ تدابير أكثر فعالية وكفاءة لمكافحة التطور المتزايد للمزورين.

وفي هذه الظروف، حددت ASICS ثلاث فئات للتزييف تعكس تطور الاتجار غير المشروع في البضائع المقلدة، وقد وضعت استجابة استراتيجية لكل من هذه الفئات وفقًا لتأثيرها على أعمالها. وتشتمل الفئة الأولى على منتجات ذات نوعية رديئة غير معروفة تحمل علامات ASICS دون ترخيص. وتشمل الفئة الثانية البضائع المقلدة - المنتجات والعلامات التجارية التي تشبه بشدة البضائع الأصلية، والتي يتم تصنيعها من مواد منخفضة الجودة ومنشأة بشكل سيء. وبالنسبة لأصحاب العلامات التجارية، يمكن أن يكون إنفاذ حقوق الملكية الفكرية ضد أعمال "الاستغلال المجاني" في الأسواق المزيفة النموذجية أمرًا شائعًا ومؤسفًا. ومع ذلك، تمثل الفئة الثالثة تحديا أكثر تهديدا لأصحاب الحقوق الرياضية. وفي هذه الفئة، نرى قرصنة حقيقية للمنتجات الأصلية. وتشبه المنتجات المخالفة شكليا المنتج الأصلي وتحمل علامة تجارية معدلة قليلاً. ويتم تسجيل عدد متزايد من العلامات التجارية عن "سوء نية" لهذه المنتجات في مجموعة متنوعة من الولايات القضائية. وتشير ASICS إلى هذا النوع من النشاط المزيف باعتباره قرصنة العلامة التجارية. والنشاط شائع بشكل متزايد، وعدد المستهلكين الذين خدعتهم هذه السلع في ارتفاع مستمر.

تصنيف ASICS للأحذية المقلدة (الصورة: بإذن من ASICS)

ومن خلال إنفاذ حقوقها بنشاط ضد المزورين، تحافظ الشركات بفعالية على سلامة قيمة علاماتها التجارية. وهذا هو السبب وراء تبني ASICS استراتيجيات إضافية وغير تقليدية لمعالجة مقرصني العلامات التجارية، بما يتجاوز الاعتراض على العلامات التجارية والدعاوى القضائية، ويشمل ذلك:

  • العمل مع الوكلاء والمحامين المحليين لتحسين فهمهم لهذه القضايا؛
  • الضغط على سلطات إنفاذ القانون لرفع مستوى الوعي بشأن ممارسات العلامات التجارية الجيدة بين مجتمع الأعمال لتثبيط الاستخدام غير المصرح به للعلامات التجارية؛
  • الترويج للعلامات التجارية للشركة، على سبيل المثال، من خلال إعلانات على الصفحات الرئيسية والمنشورات الخاصة بالملكية الفكرية؛
  • المشاركة مع السلطات لتحسين جودة فحص العلامات التجارية لتقليل تسجيلات الإيداعات عن سوء نية؛
  • العمل مع السلطات الوطنية لمتابعة إجراءات إنفاذ واسعة النطاق. وقد أصدر البعض بالفعل جزاءات وغرامات قياسية. وهذا يساعد بالفعل على خفض مستوى البضائع المقلدة في السوق.

ويواجه العديد من مالكي العلامات التجارية في جميع أنحاء العالم تحديات مماثلة، مثل ASICS، ويحرصون جميعا على قيام الحكومات بوضع قوانين قوية للعلامات التجارية والحفاظ عليها في جميع أنحاء الولايات القضائية للمساعدة على منع مقرصني العلامات التجارية على استغلال الثغرات في أنظمة العلامات التجارية الوطنية.

القوة التسويقية لعقود الرعاية

يؤدي منتجو السلع الرياضية العالمية مثل ASICS دورًا نشطًا في الأحداث الرياضية في جميع أنحاء العالم، إما كموردين رسميين للملابس الرياضية (الأحذية والملابس والإكسسوارات والمعدات) أو كرعاة للأحداث. وتقوم صناعة السلع الرياضية بتطوير وتقديم منتجات عالية الجودة لدعم الأداء الرياضي ضمن معايير القواعد واللوائح المتطورة للرياضات التنافسية.

وإن الجاذبية العالمية للرياضة والفوائد البعيدة المدى التي تنبع من النشاط البدني - من حيث الصحة والرفاهية وبناء الإحساس بالانتماء - تجعل الأحداث الرياضية منصات تسويقية قوية للغاية. وبصفتها الراعي الرسمي لحدث رياضي يتم بثه على الهواء مباشرة، تتمتع العلامة التجارية الرياضية بفرصة للترويج لمنتجاتها والتقنيات والتصميمات المتطورة المرتبطة بها لعشاق الرياضة في جميع أنحاء العالم.

وتعمل التغطية الإذاعية للأحداث الرياضية على تحويلها إلى منصات تسويقية قوية للغاية لها إمكانية الوصول إلى مليارات المستهلكين عبر التلفزيون أو منصات البث عبر الإنترنت. وفقًا لذلك، يولي الرعاة المزيد من الاهتمام للطريقة التي تستخدم بها علاماتهم التجارية (التي تدعمها حقوق العلامات التجارية). كما أنها تتخذ خطوات لضمان وجود استراتيجية فعالة للملكية الفكرية عند تطوير وإطلاق أي منتجات جديدة خلال هذه الأحداث.

ويشرّف ASICS أن تكون الراعي الرسمي في فئة "السلع الرياضية" في دورة الألعاب الأولمبية وأولمبياد المعاقين 2020 في طوكيو. على هذا النحو، ستبذل الشركة قصارى جهدها لضمان الاستخدام والحماية المناسبين لملكيتها الفكرية وكذلك حقوق الجهات الراعية الأخرى لمنع أعمال الغش في الأسواق على وجه الخصوص. وستكون دورة الألعاب الأولمبية وأولمبياد المعاقين 2020 فرصة مثالية للشركة لتسويق علامة ASICS أمام جمهور عالمي، ولتأكيد التزام الشركة بالمساهمة في مجتمعات صحية ومستدامة من خلال إنشاء أنماط حياة عالية الجودة ذات تكنولوجيا رياضية ذكية. وبهذه الطريقة، سنساهم في نجاح الاحتفال الأكثر شهرة في العالم بالرياضة.

الغرض من مجلة الويبو مساعدة عامة الجمهور على فهم الملكية الفكرية وعمل الويبو، وليست المجلة وثيقة من وثائق الويبو الرسمية. ولا يراد بالتسميات المستخدمة وبطريقة عرض المادة في هذا المنشور بأكمله أن تعبر عن أي رأي كان من جهة الويبو بشأن الوضع القانوني لأي بلد أو إقليم أو منطقة أو سلطاتها أو بشأن تعيين حدودها أو تخومها. ولا يراد بهذا المنشور أن يعبر عن آراء الدول الأعضاء أو أمانة الويبو. ولا يراد بذكر شركات أو منتجات صناعية محددة أن الويبو تؤيدها أو توصي بها على حساب شركات أو منتجات أخرى ذات طبيعة مماثلة وغير مذكورة.