ستخدام العلامات الجماعية وعلامات التصديق من أجل حماية الثقافة وتعزيزها

07-04-2021

خلال ندوة إلكترونية للويبو عُقدت في 24 مارس 2021، تبادلت عضوتا جمعية تايتا باسكت (كينيا) والمجلس الصامي (النرويج) تجارب مجتمعاتهما مع العلامات الجماعية وعلامات التصديق. وتركز الندوة الإلكترونية التفاعلية على الطريقة التي يمكن أن تنفع بها أدوات الملكية الفكرية المحددة هذه الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية، وهي الندوة الأولى من نوعها في سلسلة ندوات الويبو الإلكترونية "كيف تحمي ثقافتك وتعززها".

الصورة (من الجهة اليسرى إلى اليمنى): آنا سينكيفيتش (الويبو)، وكريستنيا هاتا (المجلس الصامي النرويج)، وجيكوب آدمز (ممارس في مجال قانون الملكية الفكرية، الولايات المتحدة)، ودوركاس غومبه موامبيتا (جمعية تايتا باسكيت، كينيا).

وفي جميع أنحاء العالم، طورت الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية ثروة من المعارف التقليدية وأشكال التعبير الثقافي التقليدي. وعلى الرغم من أن نظام الملكية الفكرية لا يوفر حلولاً لجميع التحديات التي تواجه الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية، فإنه يوفر أدوات يمكن استخدامها لحماية جوانب معينة من هذه الأشكال التقليدية للابتكار والإبداع وتعزيز هذه الجوانب (أو منع تملكها غير المشروع).

ويمكن أن يكون الاستخدام الاستراتيجي لنظام الملكية الفكرية وسيلة لتعظيم القيمة الاقتصادية للمنتجات والخدمات المتصلة بالمعارف التقليدية وأشكال التعبير الثقافي التقليدي.

والغرض من هذه الندوات الإلكترونية هو عرض قصص حقيقية عن استخدام [الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية] لحقوق [الملكية الفكرية].

السيد فند فندلاند، مدير شعبة المعارف التقليدية في الويبو

وفي هذه الندوة الإلكترونية التفاعلية التي أدارتها زميلة الويبو للشعوب الأصلية، آنا سينكيفيتش، شاركت ممثلتان كل واحدة منهما عن شعوبها الأصلية ومجتمعات المحلية – السيدة دوركاس غومبه موامبيتا من جمعية تايتا باسكيت (كينيا) والسيدة وكريستنيا هاتا من المجلس الصامي (النرويج) – تجارب مجتمعاتهما في استخدام العلامات الجماعية وعلامات التصديق.

(الصورة: الويبو/SHINGO TSUDA)

"[أفضت العلامات الجماعية] إلى كثير من التغييرات. فقد زدنا المبيعات [و]حسّنا الجودة، لأنه عند نسج السلال ينبغي استيفاء معايير المجتمع."

السيدة دوركاس غومبه موامبيتا من جمعية تايتا باسكيت كينيا
(الصورة: المجلس الصامي)

"نود أن نعطي العملاء تجربة جيدة وشعوراً بالضمان أنهم قد اختاروا منتجاً أو "دودجي" أنتجه الصاميون. وستثير [علامات التصديق] الاهتمام أيضاً، وستخبر بقصة عن منتج الصاميين وثقافتهم، حيث نؤدي نحن دور الصانعين."

السيدة وكريستنيا هاتا، الوحدة الثقافية، المجلس الصامي، النرويج

وأخذ السيد جيكوب آدمز، الخبير والممارس في مجال قانون الملكية الفكرية (الولايات المتحدة)، الكلمة ليسلط الضوء على المفاهيم الرئيسية المتصلة بالعلامات الجماعية وعلامات التصديق، وشرح كيف لهذه الأدوات أن تكون مفيدة في تلبية الاحتياجات المحددة للشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية.

"تتجسد إحدى المشاكل الرئيسية التي تتم مواجهتها داخل سوق المنتجات والخدمات التي تخص [الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية] في أن العديد من المستهلكين لا يعرفون مكان العثور على [المنتجات والخدمات] الأصلية، أو أنهم لا يملكون السبل لتحديد [ما إذا كانت] هذه المنتجات والخدمات أصلية أم لا، وهذا هو المجال الذي يمكن أن تحدث فيه أنظمة علامات التصديق والعلامات الجماعية تأثيراً حقيقياً."

جيكوب آدمز، ممارس في مجال قانون الملكية الفكرية، الولايات المتحدة

وبعد تقديم العروض، أجاب المتحدثون عن أسئلة عديدة طرحها المشاركون في الندوة الإلكترونية.

معلومات أساسية عن سلسلة الندوات الإلكترونية "كيف تحموا ثقافتكم وتعززوها"

استُلهمت فكرة الندوة الإلكترونية "كيف تحموا ثقافتكم وتعززوها" من منشور الويبو المعنون "حماية ثقافتكم وتعزيزها-دليل عملي عن الملكية الفكرية للشعوب الأصلية والجماعات المحلية". وتتوجه هذه الندوة الإلكترونية في المقام الأول إلى الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية، وتركز على بعض أدوات الملكية الفكرية الأساسية التي يمكن أن تنفعهم.

ونحن على ثقة بأن هذه السلسلة ستكون محط اهتمام الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية، والمسؤولين، وخبراء الملكية الفكرية، وغيرهم ممن يود تعلم المزيد عن تطبيق حقوق الملكية الفكرية في هذا المجال بالتحديد. وستتناول كل ندوة إلكترونية حقاً محدداً من حقوق الملكية الفكرية، أو أداة ملكية فكرية محددة. ونعتزم أن تكون السلسلة عملية للغاية وأن يكون نهجها تشاركياً.

وستعقد جلسة منفصلة للندوة الإلكترونية بشأن العلامات الجماعية وعلامات التصديق باللغة الإسبانية، في 28 أبريل 2021.

اشتركوا في تحديثات الويبو بشأن المعارف التقليدية من أجل البقاء على اطلاع على الأنشطة والأحداث القادمة لشعبة المعارف التقليدية في الويبو.

روابط من أجل الحصول على معلومات إضافية بشأن الندوة الإلكترونية