اللجنة الدولية الحكومية المعنية بالملكية الفكرية والموارد الوراثية والمعارف التقليدية والفولكلور (IGC) تستأنف عملها الجوهري

جنيف 11-12-2009
PR/2009/625

    في اجتماع عقد في الفترة من 7 إلى 11 ديسمبر 2009، تمهيدا لعقد المفاوضات المطلوب إجراؤها في سنة 2010، استعرضت لجنة الويبو الدولية الحكومية المعنية بالملكية الفكرية والموارد الوراثية والمعارف التقليدية والفولكلور (IGC) مشروعات أحكام تتعلق بحماية أشكال التعبير الثقافي التقليدي والمعارف التقليدية ونظرت في خيارات العمل في المستقبل في مجالي الملكية الفكرية والموارد الوراثية.

وستراعى التعديلات المقترحة الأولية لعدد من الوثائق الرئيسية المقدمة من الأمانة في مفاوضات اللجنة على أساس النصوص التي ستعقد في سنة 2010، بما يتماشى مع الولاية الجديدة للجنة التى اعتمدتها بإجماع الآراء الدول الأعضاء في الويبو البالغ عددها 184 دولة في أكتوبر 2009. وبناء على هذه الولاية، ستبدأ مفاوضات لضمان توفير الحماية الفعالة للمعارف التقليدية والموارد الوراثية وأشكال التعبير الثقافي التقليدي عن طريق إنشاء صك قانوني دولي. وكانت الدورة المعقودة هذا الأسبوع بمثابة استئناف لعمل اللجنة الجوهري بعد التركيز لفترة طويلة على المسائل الإجرائية.

وتنص الولاية الجديدة على وضع "برنامج عمل محدد بوضوح" وعقد أربع دورات رسمية للجنة وثلاثة اجتماعات فيما بين الدورات لفرق العمل على مدى السنتين المقبلتين. وقد نظر أيضا المشاركون في اجتماع هذا الأسبوع في تلك المسائل. وسيكون من الضروري مواصلة المناقشات داخل اللجنة للاتفاق بشأن تشكيل فرق العمل وولاياتهم وغير ذلك من المسائل ذات الصلة. والمناقشات المتعلقة بتنظيم اجتماعات ما بين الدورات استندت بشكل واسع إلى اقتراح رسمي مقدم من مجموعة البلدان الأفريقية. وقدمت أيضا مجموعة البلدان الصناعية (المجموعة ب) ووفود أخرى عديدة اقتراحات أثناء الاجتماع.

في هذا الصدد، صرح السفير جوان خوسيه جوميز كاماتشو، المنتخب حديثا رئيسا للجنة، قائلا إن التقدم الكبير الذي أحرز يعكس مدى التقارب الحقيقي. وفي نهاية الدورة، كانت الوفود "قاب قوسين أو أدنى" من الموافقة على أساليب برنامج العمل فيما بين الدورات. وسوف تواصل لجنة الويبو الدولية الحكومية المعنية بالملكية الفكرية والموارد الوراثية والمعارف التقليدية والفولكلور النظر في هذه المسائل خلال دورتها المقبلة.

الخلفية

بموجب الولاية الجديدة للجنة الحكومية المعنية بالملكية الفكرية والموارد الوراثية والمعارف التقليدية والفولكلور ((IGC، ستعقد اللجنة مفاوضات على أساس النصوص، وذلك استكمالا للعمل الذي أنجزته إلى الآن. وتستند ولاية اللجنة إلى ثلاث وثائق محددة، ستشكل مع جميع الوثائق الأخرى الإضافية للجنة، أساس عمل اللجنة بشأن المفاوضات. وتتضمن هذه الوثائق مشاريع صكوك لحماية أشكال التعبير الثقافي التقليدي والمعارف التقليدية. وكانت أمانة الويبو قد أعدت هذه الصكوك ونشرتها في مطلع سنة 2006، عقب إجراء مشاورات مستفيضة وتنظيم عملية لتقديم تعليقات بهذا الشأن فيما بين الدورات. وتقدم الوثيقة المتعلقة بالموارد الوراثية قائمة من الخيارات اللازمة لمواصلة العمل بشأن القاسم المشترك بين نظام البراءات والموارد الوراثية.

وبموجب الولاية الجديدة للجنة، ستقدم اللجنة نصوص الصكوك القانونية الدولية إلى الجمعية العامة للويبو التي ستعقد في سبتمبر 2011. وعليه، ستقرر الجمعية العامة ما إذا كانت ستدعو إلى عقد مؤتمر دبلوماسي. وفي حال انعقاد مؤتمر دبلوماسي بشأن هذه المسائل، سيصبح أي صك معتمد ملزما قانونا بالنسبة للدول التي ستختار التصديق عليه. وتنص ولاية اللجنة على وضع برنامج كامل لاجتماعات اللجنة وأنشطة ما بين الدورات في الفترة الممتدة من الآن وحتى سبتمبر 2011.

ومنذ إنشاء لجنة الويبو الحكومية المعنية بالملكية الفكرية والموارد الوراثية والمعارف التقليدية والفولكلور في سنة 2001، وعمل اللجنة يتميز بالمشاركة الواسعة لممثلي المجتمعات الأصلية والمحلية. فهناك ما يزيد على 200 منظمة غير حكومية معتمدة لدى اللجنة يمثل العديد منها هذه المجتمعات. ويمول صندوق الويبو الطوعي للتبرعات مشاركة العديد من ممثلي المجتمعات في كل دورة من دورات اللجنة. وستكون المشاركة المستمرة والمباشرة والفعالة لهذه المجتمعات أساسية لإنجاح عمل اللجنة الحكومية المعنية بالملكية الفكرية والموارد الوراثية والمعارف التقليدية والفولكلور.

ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بقسم العلاقات مع وسائل الإعلام والجمهور في الويبو بالهاتف: