.ترأس فرانسس غري الويبو كمدير عام من 1 أكتوبر 1008 إلى 30 سبتمبر 2020

الويبو تطلق أداة على الانترنت لتسهيل النفاذ إلى معلومات علمية موجهة

جنيف 23-07-2009
PR/2009/595

في 23 يوليه/تموز 2009، أطلقت في مقر منظمة الويبو شراكة جديدة بين القطاعين العام والخاص هدفها إتاحة النفاذ مجانا إلى مجلات علمية وتقنية مختارة على الانترنت لمكاتب الملكية الصناعية والجامعات ومعاهد البحث في البلدان الأقل نموا، وبرسوم مخفضة لمكاتب الملكية الصناعية في بعض البلدان النامية.

في هذا الإطار، أصدرت الويبو برنامج النفاذ إلى الأبحاث من أجل التنمية والابتكار بالتعاون مع كبريات دور النشر ومنها: معهد الفيزياء الأمريكي وElsevier, John Wiley & Sons, National Academy of Sciences, Oxford University Press, Royal Society of Chemistry, Sage Publications, Springer Science+Business Media, and Taylor & Francis.. وقد قدمت الجهات التالية: منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، النصح والخبرة لمنظمة الويبو لتستفيد من برامجها المماثلة التي تتيح النفاذ إلى مجلات لها علاقة بمجالات تخصص كل منها.

وسوف يدعم برنامج النفاذ إلى الأبحاث من أجل التنمية والابتكار البلدان النامية في تحقيق طاقتها الخلاقة وتيسير إدماجها في الاقتصاد العالمي القائم على المعرفة وفقا لأهداف جدول أعمال الويبو بشأن التنمية. وتدعو إحدى التوصيات الرئيسية لجدول أعمال الويبو- الذي يسعى إلى إدراج بعد التنمية في نظام الملكية الفكرية وأنشطة الويبو- إلى تيسير"النفاذ إلى قواعد البيانات المتخصصة لأغراض الأبحاث في مجال البراءات، للمكاتب الوطنية ومنظمات الملكية الفكرية الإقليمية ودون الإقليمية في البلدان النامية لاسيما البلدان الأقل نموا."

وقد افتتح المدير العام للويبو، السيد فرانسس غري، المشروع خلال المنتدى الرفيع المستوى حول الانتفاع الاستراتيجي بالملكية الفكرية من أجل تحقيق الازدهار والتنمية، الذي عقد يومي 23 و24 يوليه/تموز 2009، وشارك فيه وزراء ومسؤولون كبار من البلدان الأقل نموا، للبحث عن مناهج عملية لتنفيذ سياسة الملكية الفكرية من أجل تكوين الثروات وتحقيق التنمية في تلك البلدان.

وأعرب السيد غري "عن ارتياح الويبو الكبير لإطلاق برنامج النفاذ إلى الأبحاث من أجل التنمية والابتكار وهو ثمرة شراكة جديدة تجمع بين القطاعين العام والخاص من جهة وكبرى دور النشر العلمية العالمية والتقنية من جهة أخرى، وتحظى هذه الشراكة بدعم من ثلاث وكالات أممية وهي منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومن الجمعية الدولية لدور النشر العلمية والتقنية والطبية." وأضاف قائلا: "يعد الوصول إلى المعرفة التي تزخر بها المؤلفات العلمية والتقنية أمرا أساسيا لتحقيق الابتكار وهو مكمل لعملية النفاذ - وهي عملية مفيدة للغاية - إلى المعلومات التقنية المتوفرة في وثائق البراءات التي يمنحها ركن البراءات الإلكتروني المخصص لخدمات البحث. وشدد السيد غري على أن البرامج العملية التي تمكن البلدان النامية والبلدان الأقل نموا من النفاذ إلى هذه النوعية من المعلومات واستغلالها على نحو فعال تشكل أولوية مهمة بالنسبة للويبو.

وقالت رئيسة الجمعية الدولية لدور النشر العلمية والتقنية والطبية ومديرة تحرير ونائبة رئيسة تحرير دار النشرSage ، السيدة جيان ماركس: "إن الجمعية الدولية لدور النشر العلمية والتقنية والطبية والجمعية الدولية للناشرين تعربان عن سعادتهما للتعاون مع الويبو من أجل النهوض برؤيتها لتحقيق التنمية عن طريق الابتكار المحلي". وأضافت قائلة: "في إطار البرنامج الجديد (برنامج النفاذ إلى الأبحاث من أجل التنمية والابتكار)، سيتاح للمبتكرين المحليين النفاذ مجانا أو برسوم مخفضة إلى مجموعة مختارة من المنشورات الرئيسية." ويتماشى هذا البرنامج تماما مع مبادرة “Research4life” التي تضم ثلاثة برامج أعدت بعناية برعاية مؤسسات أممية متخصصة وأتاحت من خلالها دور النشر النفاذ بشكل مماثل لبحوث أساسية في مجالات الصحة والزراعة والعلوم البيئية. وقد تم وضع جميع هذه البرامج وفقا للجدول الزمني للأهداف الإنمائية للأمم المتحدة وتتطلع دور النشر إلى التعاون الوثيق مع الويبو من أجل تحقيق هذه الأهداف.

ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بشعبة الأخبار ووسائل الإعلام في الويبو عبر :