الويبو تحتفل بالعيد الخمسين لنظام التسجيل الدولي للبيانات الجغرافية

جنيف 27-10-2008
MA/2008/43

ستحتفل المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) بالاشتراك مع المعهد الوطني للملكية الصناعية في البرتغال بالعيد الخمسين لاعتماد اتفاق لشبونة بشأن حماية تسميات المنشأ وتسجيلها على الصعيد الدولي خلال منتدى سيعقد حول البيانات الجغرافية وتسميات المنشأ في لشبونة يومي 30 و31 أكتوبر/تشرين الأول 2008.

وقد أبرم اتفاق لشبونة في 31 أكتوبر/تشرين الأول 1958 أثناء مؤتمر دبلوماسي عقد في لشبونة وأدى إلى إنشاء نظام لشبونة الذي ييسّر الحماية الدولية لتسميات المنشأ. وبدأ العمل بنظام لشبونة في سنة 1966 وتشارك فيه حاليا 26 دولة. ويتيح هذا النظام الذي تديره الويبو، إمكانية تمديد الحماية المتاحة لتسمية المنشأ في إحدى الدول الأعضاء الست والعشرين، أي بلد منشأ تسمية المنشأ، إلى الدول الأعضاء الخمس والعشرين الأخرى بواسطة إجراء تسجيل واحد.

وأما تسمية المنشأ فهي نوع خاص من البيانات الجغرافية. وهي في العموم اسم جغرافي أو تسمية تقليدية توضع على سلع ذات صفات أو خصائص معينة تعزى أساسا إلى البيئة الجغرافية التي أُنتجت فيها. ومن بين الأمثلة المشهورة على تسميات المنشأ المسجلة بناء على نظام لشبونة، نذكر تسمية بورتو (البرتغال) وهابانا (كوبا) وشامبانيا (فرنسا) وتوكاي (هنغاريا) وبروسكيوتو دي بارما (إيطاليا) وتيكيلا (المكسيك) وبوهيميا لزجاج البلور (الجمهورية التشيكية) وبورجومي للماء المعدني (جورجيا). ويشمل مفهوم البيان الجغرافي تسميات المنشأ.

ويفهم المستهلك البيان الجغرافي كإشارة ترمز إلى منشأ السلع وجودتها. وقد اكتسب العديد منها سمعة قيمة قد يسيء استغلالها العاملون في التجارة إذا لم تحظ بحماية مناسبة. والانتفاع بالبيانات الجغرافية دون تصريح، يضر مستهلك السلعة ومنتجها الشرعي إذ يضلل المستهلك ويجعله يظن أنه يشتري منتجا أصليا بصفات أو خصائص محددة ويخسر المنتجون الشرعيون قدرا مهمّا من تجارتهم ويعانون من تضرر سمعة منتجاتهم.

ورغم أن العديد من البيانات الجغرافية وتسميات المنشأ تتعلق بالمنتجات الزراعية فبالإمكان أن تستفيد منتجات أخرى ذات هوية فريدة مستمدة من منطقة محددة بهذا الشكل من أشكال الملكية الفكرية. فهي أداة قيّمة للتسويق من خلال تمييز السلع بعضها عن بعض وتكتسب أهمية متنامية لاجتذاب المستهلكين في أسواق تزداد عولمة ويشتد التنافس فيها. وهي تؤدي على غرار العلامات التجارية، دورا حيويا في إعلام المستهلك بما يتمتع به المنتج من قيمة أو جودة محددة أو فريدة حيث أنها تسلط الضوء على مزايا أو خصائص معينة تميز منتجا ما عن غيره من المنتجات المنافسة في الأسواق.

وسيتناول المنتدى عددا من الموضوعات ومن ضمنها إمكانية إدخال تحسينات على نظام لشبونة وموضوعات تتعلق تحديدا بحماية البيانات الجغرافية وتسميات المنشأ وتسجيلها على الصعيد الدولي في البلدان النامية. ويمكن الاطلاع على التفاصيل الكاملة على الموقع التالي: <https://www.wipo.int/meetings/en/details.jsp?meeting id=16802>. وسيعمل المنتدى على تحسين فهم نظام لشبونة قبيل إجراء المناقشات الرسمية الدولية المقرر عقدها في بداية السنة القادمة في إطار فريق عامل أنشأته جمعية اتحاد لشبونة في سبتمبر/أيلول 2008. وسيبحث الفريق العامل ما يمكن أن يدرج من تحسينات على الإجراءات المتبعة بناء على اتفاق لشبونة.


ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بشعبة الأخبار ووسائل الإعلام في الويبو عبر :