الذكاء الاصطناعي في الحياة العملية: الدول الأعضاء في الويبو تتأهب لتجريب نظام رقمي جديد للتعامل مع سجلات اجتماعات الويبو

03-10-2019

باستغلال آخر التطورات في عالم التكنولوجيات الرقمية بما في ذلك الذكاء الاصطناعي، قررت الدول الأعضاء في الويبو تطبيق نظام جديد لصياغة سجلات اجتماعات الويبو من شأنه أن يؤدي إلى تقليص الوقت والتكاليف بنحو كبير. واُتخذ هذا القرار خلال اجتماعات جمعيات الويبو المعقودة في الفترة من 30 سبتمبر إلى 9 أكتوبر 2019.

assemblies_2019_s2t_845

وقدم المدير العام السيد فرانسس غري النهج الجديد المقترح، والذي سيتم فيه استبدال تقارير اجتماعات الويبو الحرفية التي تستخدم حاليا موارد كثيفة بنسخ نصية تُولد بتحويل التدخلات الشفاهية في الاجتماعات إلى نص أوتوماتيكياً ثم ترجمته تلقائيًا إلى اللغات الست المعتمدة في الأمم المتحدة - وذلك باستخدام أدوات الذكاء الاصطناعي الخاصة بالويبو. وسيكمل هذا النظام المولد للنسخ النصية التلقائية بنظام سمعي بصري جديد يتيح تسجيلات الفيديو لأحداث المؤتمر حيث أنها مفهرسة رقميًا وقابلة للبحث فيها.

"وهذا يمثل خطوة مهمة أخرى في التحول الرقمي الذي تتبناه المنظمة" حسب تعبير السيد غري أمام المندوبين. وأضاف "هدفنا هو الاستفادة من التكنولوجيات الجديدة لتزويد الدول الأعضاء بخدمات أفضل وأسرع تدعم التزامنا بالتعدد اللغوي، إلى جانب تقليص التكاليف بنحو كبير". وأشار إلى التكلفة العالية التي يستهلكها النظام الحالي لإنتاج وترجمة المحاضر الحرفية لاجتماعات الويبو التي تقدر بنحو 2.6 مليون فرنك سويسري في كل ثنائية.

ووافقت الدول الأعضاء على المقترح، إذ اتفقت على القيام بمرحلة تجريبية أولية لسنة واحدة ستقوم خلالها بتجربة النهج الجديد في اجتماعات لجنتي الويبو، اللجنة المعنية بالتنمية والملكية الفكرية واللجنة الدائمة المعنية بقانون البراءات.

تطبيق الويبو لتحويل التدخلات الشفاهية إلى نسخ نصية (WIPO S2T)

تم تجريب تطبيق الويبو لتحويل التدخلات الشفاهية إلى نسخ نصية (WIPO S2T) باستخدام الذكاء الاصطناعي في الويبو باستعمال كميات هائلة من البيانات الواردة في سجلات اجتماعات الويبو السابقة، والنتيجة كانت هي الحصول على مستويات عالية من الدقة، مع تفوقه بشكل ملحوظ في التعرف على لهجات متنوعة. ولأنه نظام مؤتمت بالكامل، فلديه القدرة على توليد نسخ نصية كاملة وقابلة للبحث وقابلة للتعديل تضم ساعات من وقائع المؤتمرات في غضون دقائق فقط، إلى جانب عرض مقاطع الفيديو بالتزامن مع ذلك.

وتتاح أداة WIPO S2T لتحويل التدخلات الشفاهية إلى نسخ نصية وأداة WIPO Translate – الترجمان الآني للبراءات لتستخدمها منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الحكومية الدولية الأخرى.