شركة أنظمة الليزر (شركة مساهمة): الابتكار بمثابة ضمان رهنيّ للحصول على التمويل

شركة أنظمة الليزر هي شركة روسية رائدة في إنتاج معدات الليزر والإلكترونيات الضوئية إلى جانب مجموعة واسعة من التطبيقات الصناعية، بما في ذلك الأرصاد الجوية والطيران والسلامة البيئية وأبحاث الفضاء وتصنيع المواد المضافة المتقدمة.

وتأسست الشركة في عام 1998. وتُشغّل 180 موظفًا، بما في ذلك مجموعة مهمة من الفنيين المؤهلين تأهيلاً عالياً من ذوي خبرة 20 عامًا في مجال الابتكار وإنتاج التكنولوجيا الحديثة. وبحصولها على شهادة ISO 9001، فقد أثبتت شركة أنظمة الليزر التزامها بضمان الجودة.

وتقدم الشركة مجموعة من المنتجات عالية التقنية، بما في ذلك أنظمة كشف المدى وتحديده بالضوء (LIDAR) لرصد وقياس وتتبع وتوقع أحوال الطقس (سرعة الرياح والمطبات الهوائية والغطاء السحابي وما إلى ذلك) والظواهر البيئية الأخرى.

وفي عام 2012، وسعت الشركة خط إنتاجها لتشمل ألكوفريم (Alcoframe) (Alkoramka باللغة الروسية)، وهي تكنولوجيا الاستشعار عن بعد للتحقق من مستويات الكحول بين الموظفين العاملين في المرافق الخطرة بسرعة (على سبيل المثال، عمليات التعدين، ومحطات المواد الكيميائية والطاقة)، حيث يشكل التسمم خطرًا على سلامة الإنسان ونظام الإنتاج برمته.

وأصبح ألكوفريم، بعد التحسينات التي أدخلتها في عام 2019، يُزوّد بنتائج اختبار سريعة ويستخدم الآن في أكثر من 1000 شركة في بيلاروسيا وكازاخستان والاتحاد الروسي. ويوضح أليكسي موروزوف، المدير العام لشركة أنظمة الليزر (ش.م) قائلاً: "أجهزتنا الجديدة أكثر ملاءمة. وما عليك إلا الزفير في اتجاه إطار الكحول. وسيحلل الجهاز، في غضون ثوانٍ، أنفاس الموظف ويعطي النتيجة في شكل مؤشر مميز بالألوان يشير إلى مستويات الكحول". ويضيف "الجهاز صحي للغاية ويتميز بحساسية أعلى ويتطلب حد أدنى من الصيانة. كما لا يتطلب معايرة أو استبدال أجهزة استشعار ومزود بنظام تشخيص ذاتي."

تتمثل إحدى أولويات شركة أنظمة الليزر (ش.م) في إنشاء منتجات وتكنولوجيات تقدم حلولًا فعالة وتتسم بالكفاءة للعملاء، مثل ألكوفريم وطابعة الأجزاء المعدنية ثلاثية الأبعاد. (الصور: بإذن من شركة أنظمة الليزر (ش.م))

وتصب شركة أنظمة الليزر (ش.م) اهتمامها على تطوير تكنولوجيات مضافة وإنشاء طابعات ثلاثية الأبعاد مبتكرة لإذابة وصهر الأجزاء المعدنية والتي تعمل على تحويل عمليات التصنيع إلى الأفضل والتي يتزايد الطلب عليها الآن في العديد من الصناعات. وتركز الشركة أيضًا على تحقيق مزيد من التحسين والتوسع في خط إنتاج ألكوفريم لضمان مستوى عالٍ من السلامة للموظفين في المصانع.

وفازت الشركة، في عام 2021، بالعديد من الجوائز لمعدات الليزر الخاصة بها من رابطة الليزر. وهي حاصلة على أكثر من 100 براءة وشهادة مختلفة تؤكد من خلالها تفرد تكنولوجيتها ومعداتها.

ويقول السيد موروزوف: "لطالما شكلت حماية الملكية الفكرية جزءًا هاما من استراتيجية أعمال الشركة نظرًا لأن العديد من مستجداتها وحلولها فريدة من نوعها وليس لها نظائر في العالم وهي ميزة استراتيجية مهمة في ملعب المنافسين."

وواجهت شركة أنظمة الليزر (ش.م) صعوبات في الحصول على التمويل ودعم الدولة خلال رحلة عملها منذ أكثر من 20 عامًا شأنها في ذلك شأن العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة المبتكرة ذات التكنولوجيا العالية. وعادةً ما تمتلك الشركات المبتكرة القائمة على البحث والتطوير عددًا قليلاً جدًا من الأصول المادية التي يمكن استخدامها كضمان رهني لكفالة التمويل الذي تحتاجه لتوسيع نطاق أعمالها.

ومع ذلك، في عام 2019، وبفضل آلية التمويل الحكومية الجديدة للشركات القائمة على الاستخدام الكثيف للمعرفة من أجل تطوير أعمالها، تغيرت ثروات الشركة. وتمكنت شركات مثل شركة أنظمة الليزر (ش.م) من استخدام حقوق الملكية الفكرية الخاصة بها كضمان رهني لكفالة التمويل في إطار المشروع الفيدرالي - توسيع فرص حصول الشركات الصغيرة والمتوسطة على الدعم المالي، بما في ذلك التمويل التفضيلي - الذي أطلقته وزارة التنمية الاقتصادية في الاتحاد الروسي.

وبفضل محفظتها للملكية الفكرية المهمة التي تضم أكثر من 100 براءة اختراع، استطاعت شركة أنظمة الليزر (ش.م)، باعتبارها أول شركة، الحصول على قرض في إطار الخطة.

ويقول السيد موروزوف "إن التزامنا بتعزيز محفظة الملكية الفكرية على مدار العشرين عامًا الماضية قد أعطى ثماره في عام 2019، حينما أطلقت وزارة التنمية الاقتصادية خطة القروض. وبفضل محفظة الملكية الفكرية، تمكنا من الحصول على قرض، الشيء الذي مكننا من تطوير منتجين جديدين وإطلاقهما في السوق في غضون 12 شهرًا رغم التحديات التي فرضتها جائحة كوفيد-19 ".

ويضيف السيد موروزوف: "لقد مكنتنا الخبرة والمهارات التي اكتسبناها في هذه العملية أيضًا من توقيع عقود تجارية لخط إنتاج جديد، والذي سنطلقه في وقت لاحق من هذا العام". وتقدم الشركة الآن المشورة لأصحاب المشاريع الآخرين بشأن تعزيز أصول الملكية الفكرية من خلال حثهم على المشاركة في رابطات ومنتديات الأعمال المختلفة.

تحتوي محفظة أنظمة الليزر (ش.م) للملكية الفكرية على أكثر من 100 براءة اختراع. (الصورة: © بإذن من شركة أنظمة الليزر (ش.م))

ومن خلال تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة، مثل شركة أنظمة الليزر (ش.م)، من استخدام أصول الملكية الفكرية كضمان رهني لكفالة التمويل الذي تحتاجه، يعطي البرنامج بذلك قوة دفع جديدة لتطوير الصناعات القائمة على المعرفة الكثيفة في الاتحاد الروسي. كما يساعد على ضمان تدفق التكنولوجيات الجديدة والمحسّنة إلى السوق على نحو مستمر.

والملكية الفكرية هي الركيزة الأساسية للعديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة القائمة على البحث والتطوير. ويعتبر الاعتراف المتزايد بالملكية الفكرية باعتبارها أصلا يمكنه كفالة التمويل خطوة مهمة نحو الأمام في دعم تطوير التكنولوجيات المبتكرة.

وكما يقول السيد موروزوف "لقد أظهرت تجربتنا أن الدعم الموجه من الحكومة في مجال الملكية الفكرية أمر ضروري وهو الشيء الذي لطالما انتظره السوق لفترة طويلة. والخطة هي خطوة إيجابية في انتظار القيام بالكثير من الخطوات الأخرى لدعم التنمية ونمو شركات التكنولوجيا المتقدمة مثل شركتنا في الاتحاد الروسي. ونعتزم مواصلة استخدام الملكية الفكرية لتطوير أعمالنا.