الملكية الفكرية في خدمة الشركات > لماذا تؤثر العلامات التجارية في نجاح الشركات الصغيرة والمتوسطة؟

إجراء البحث في العلامات التجارية

أول خطوة في حماية علامة تجارية هي إجراء بحث في العلامات التجارية للتأكد من أن العلامة المعنية لا تنتفع بها شركة أخرى في السوق (أو الأسواق) المستهدفة. وتسجل مكاتب العلامات التجارية في العديد من البلدان العلامات دون مقارنتها بتسجيلات العلامات التجارية الموجودة ولا بالطلبات المستلمة سلفا، فتترك المجال مفتوحا لمنافسيك في المستقبل لإشعارها بأي اعتراض بعد نشر العلامة أو الطلب أو تسجيلهما. ويجدر التذكير إذاً بأن الحصول على تسجيل العلامة التجارية في تلك البلدان لا يضمن أنها لا تتعدى على حقوق الغير. فمن المهم البحث، كلما أمكن ذلك، في قواعد بيانات العلامات التجارية قبل الانتفاع بالعلامة التجارية في معاملات التصدير.

ويمكن إجراء البحث في العلامات التجارية من خلال قواعد البيانات الشبكية (يظل عدد البلدان التي تتيح تلك الخدمات محدودا حاليا) أو الشركات المتخصصة أو لدى الهيئات الوطنية لتسجيل العلامات التجارية. وقد يكون من السهل تحديد العلامات التجارية المطابقة لعلامة شركتك، ولكن من الصعب تحديد العلامات التجارية المشابهة لعلامتك بشكل يحدث اللبس. ويستحسن، حسب أهمية الحالة المعنية، الاستعانة بخدمات وكيل أو محام متخصص في العلامات التجارية لإجراء عملية البحث في العلامات التجارية لحساب شركتك.

وحيث أن معظم العلامات التجارية (ما عدا "العلامات شائعة الشهرة") لا تحمي سوى السلع أو الخدمات التي سجلت بشأنها والسلع أو الخدمات المشابهة للسلع أو الخدمات التي سجلت العلامة بشأنها، فقد ينتفع الغير بعلامتك التجارية المسجلة انتفاعا قانونيا لأغراض تسويق سلع أو خدمات لا علاقة لها بالسلع أو الخدمات التابعة لشركتك.

[عودة إلى "لماذا تؤثر العلامات التجارية في نجاح الشركات الصغيرة والمتوسطة؟"]