مشروع الويبو المتعلق بالبحث (WIPO Re:Search) يشهد زخما في مجال مكافحة أمراض المناطق المدارية المهملة والملاريا والسل

جنيف 26-02-2015
PR/2015/773

استقطب مشروع الويبو المتعلق بالبحث (WIPO Re:Search) أكثر من اثني عشر عضوا جديدا في عام 2014، بما في ذلك شركتان من أبرز الشركات الصيدلانية، وتمكّن من تحقيق زيادة بنسبة الضعف تقريبا في اتفاقات البحث التي تستخدم الملكية الفكرية المشتركة من أجل تعزيز مكافحة أمراض المناطق المدارية المهملة والسل والملاريا.

وانضم إلى مشروع الاتحاد، خلال العام الثالث من بدء عمله، 14 عضوا جديدا بما في ذلك شركة ميرك (Merck KGaA) وشركة كينيتا (Kineta Inc.)، فضلا عن ست مؤسسات من العالم النامي، حيث تُسجل أعلى معدلات انتشار الأمراض المستهدفة.

ومع انقضاء عام 2014، كانت هناك 82 آلية تعاون قائمة بين الأعضاء البالغ عددهم 94 عضوا، بما في ذلك 38 اتفاقا جديدا، مما يضاعف تقريبا أعداد الشراكات المدارة ويتجاوز الهدف المحدّد لذلك العام وهو 15 اتفاقا جديدا.

وفي هذا الصدد، صرّح السيد فرانسس غري، المدير العام للويبو، قائلا "إننا في غاية السرور حيال مستوى مشاركة مختلف المورّدين والمستخدمين في مشروع WIPO Re:Search ومستوى اهتمامهم به. ونأمل في أن يتواصل نمو هذه النتائج الإيجابية في الأعوام القادمة بما يؤدي إلى حصائل تمكّن من تخفيف العبء الفادح الذي تفرضه أمراض المناطق المدارية المهملة على فئات مستضعفة أصلا."

ويمكّن مشروع WIPO Re:Search المنظمات من تقاسم الملكية الفكرية والمستحضرات المركبة والخبرات والمرافق والدراية العملية دون دفع أية إتاوات مع باحثين مؤهلين في كل أنحاء العالم ممن يعملون على إيجاد حلول جديدة لتلك الأمراض التي تصيب أكثر من مليار نسمة على الصعيد العالمي.

وكان السل والملاريا يستأثران، في أواخر عام 2014، بنسبة 44% من مجموع الشراكات القائمة. وهناك تعاون آخر يغطي 12 مرضا إضافيا من أمراض المناطق المدارية المهملة، وظلّ اكتشاف الأدوية محور التركيز الأول للاتفاقات التي أقيمت في عام 2014.

ويمكن الاطلاع على مزيد من المعلومات عن أنشطة مشروع WIPO Re:Search في التقرير السنوي لعام 2014 الصادر بعنوان "تحفيز الشراكات من أجل الصحة العالمية" عن مركز الشراكات الذي تديره إحدى الهيئات الشريكة للمشروع وهي منظمة مشاريع التكنولوجيا البيولوجية لأغراض الصحة العالمية (BVGH).

ورحبت رئيسة منظمة BVGH، السيدة جينيفر دينت، بالنتائج المحققة في عام 2014 وأبدت أملها في أن يشهد هذا العام كذلك نموا مماثلا في مجال التعاون.

وقالت السيدة دينت في هذا المضمار "إننا فخورون للغاية بما أنجزه أعضاؤنا حتى اليوم من خلال مشروع WIPO Re:Search. ومن المتوقع أن يحدث هذا المشروع، بعد تمكينه من إقامة 82 اتفاقا، أثرا كبيرا من حيث إثراء مسارات البحث المتعلقة بهذه الأمراض المهملة المدمرة.";

وقد شهدت الأعوام الأخيرة وفود نماذج جديدة في مجال البحث والتطوير وموارد إضافية، ولكن لا تزال هناك حاجة ملحة إلى سد الفجوات القائمة في ميدان البحث والجمع بين المعارف والمهارات والبنى التحتية التي يتيحها كل من القطاع الخاص والقطاع غير الربحي والقطاع الأكاديمي.

معلومات أساسية للمحرّرين:

عن مشروع WIPO Re:Search: من أكبر التحديات الصحية العالمية التغلب على آثار أمراض المناطق المدارية المهملة والملاريا والسل. ويرمي مشروع WIPO Re:Search إلى تشجيع المزيد من البحث والتطوير للحصول على خيارات علاج جديدة وأحسن نوعية لمن يعانون من تلك الأمراض.

ويتيح مشروع WIPO Re:Search فرصة النفاذ إلى الملكية الفكرية للمركبات الصيدلانية، والتكنولوجيات، والدراية العملية، والبيانات المتاحة للبحث والتطوير في مجال الأمراض المدارية المهملة والسل والملاريا. وبتوفير قاعدة بيانات عامة يمكن البحث فيها عن أصول وموارد الملكية الفكرية المتاحة ييسّر المشروع إنشاء شراكات جديدة لدعم المنظمات التي تجري بحوثا في مجال علاجات أمراض المناطق المدارية المهملة، مما يؤدي في آخر المطاف إلى تحسين حياة من هم في أشد الحاجة إليها.

ومن بين الجهات التي توفر الدعم المالي للمشروع: شركة ألنيلام للمستحضرات الصيدلانية (Alnylam Pharmaceuticals) من الولايات المتحدة الأمريكية، وشركة إساي (Eisai Co. Ltd) من اليابان، وشركة غلاكسو سميث كلاين (GlaxoSmithKline) من المملكة المتحدة، وشركة كينيتا (Kineta Inc.) من الولايات المتحدة الأمريكية، وشركة ميرك (Merck KGaA) من ألمانيا، وشركة أم أس دي (MSD) من الولايات المتحدة الأمريكية، وشركة ونوفارتيس (Novartis AG) من سويسرا، وشركة فايزر (Pfizer Inc.) من الولايات المتحدة الأمريكية، وشركة سانوفي (Sanofi SA) من فرنسا، وحكومتا أستراليا واليابان.

عن أمراض المناطق المدارية المهملة والملاريا والسل: تصيب أمراض واعتلالات المناطق المدارية التسعة عشر، التي منحتها منظمة الصحة العالمية الأولوية، أكثر من مليار شخص في 149 بلدا من البلدان التي تتوطنها تلك الأمراض. وينتشر كل من الملاريا والسل أيضا في البلدان النامية، حيث يتسببان في عرقلة التنمية الاجتماعية والاقتصادية. ولمزيد من المعلومات: http://www.who.int/neglected_diseases/en/.

عن منظمة مشاريع التكنولوجيا البيولوجية لأغراض الصحة العالمية (BVGH): هي منظمة غير ربحية مقرها سياتل بولاية واشنطن تعكف على تسوية المشكلات الصحية العالمية بإقامة وصلات بين الناس والموارد والأفكار. وتسعى المنظمة العاملة في مجالات تقاطع الصناعة الصيدلانية البيولوجية والصحة العالمية من أجل التوفيق بين تطلعات أوساط الصحة العالمية والأولويات الاستراتيجية للشركات.

عن الويبو

المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) هي المنتدى العالمي للملكية الفكرية وما يتعلق بها من سياسات وخدمات ومعلومات وأنشطة تعاونية. والويبو هي إحدى وكالات الأمم المتحدة المتخصصة التي تساعد الدول الأعضاء فيها وعددها 192 دولة عضوا على تطوير إطار قانوني دولي متوازن بشأن الملكية الفكرية لتلبية احتياجات المجتمع المتنامية. وتوفر خدمات في مجال الأعمال لتمكين الحصول على حقوق الملكية الفكرية في بلدان متعدّدة وخدمات لتسوية المنازعات. وتنفذ برامج لتكوين الكفاءات بغية مساعدة البلدان النامية على الاستفادة من استخدام الملكية الفكرية. وتكفل نفاذا مجانيا إلى قواعد بيانات فريدة من نوعها تضم معلومات عن الملكية الفكرية.

ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بقسم العلاقات مع وسائل الإعلام والجمهور في الويبو بالهاتف: