حلقة عمل الويبو تستكشف قضايا حق المؤلف الناشئة عن حفظ المواد الرقمية

جنيف 08-07-2008
MA/2008/41

 

تنظم المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) بالتعاون مع المبادرة الدولية للحفظ الرقمي وحق المؤلف حلقة عمل في 15 يوليه/تموز ليوم واحد في مقر الويبو في جنيف، من أجل تقصي آخر المستجدات والتوجهات التي تجمع بين الحفظ الرقمي وحق المؤلف. وترمي حلقة العمل هذه إلى المساهمة في النقاش بشأن وضع وتعزيز سياسات وممارسات تدعم الحفظ الرقمي للمواد المحمية بموجب حق المؤلف.

ومع نمو الاقتصاد الرقمي يزداد إنتاج المواد الرقمية ويعمُّ انتشارها بين الجمهور. فازدهار تكنولوجيا الشبكات والوسائط الإعلامية من قبيل وصلات الإنترنت عالية السرعة والبث عبر البود (أو البودكاست) والماسحات الضوئية عالية الدقة جعل المواد الإعلامية والإبداعية تتخذ شكلاً رقمياً والمواد التقليدية تحوَّل إلى أشكال رقمية. والرقمنة تعني أنه يمكن حفظ المحتوى ونقله والنفاذ إليه بمنتهى السهولة والفاعلية.

ولا تكون المصنفات الرقمية "محفوظة تلقائياً" حتى وإن خُزّنت في محيط مستقر، خلافاً للمواد التقليدية. ولما كانت المصنفات الرقمية معرضة للتلف بسرعة ومن دون سابق إنذار، فإن حفظها يتطلب إعداد نسخ كثيرة منها بأنساق مختلفة وفي أماكن تخزين متنوعة طوال فترة وجودها. ويمكن بالتالي أن يثير الحفظ الرقمي عدداً من القضايا المتعلقة بحق المؤلف يكون لها أثر في حق أو أكثر من الحقوق الاستئثارية لصاحب حق المؤلف، ولا سيما حقوق النسخ والتوزيع والنقل والتحوير.

وستكون الندوة فرصة لبحث كيفية التعامل مع قضايا الحفظ الرقمي وحق المؤلف في الأنظمة القضائية المتنوعة وعلاقتها بأشكال المحتوى المختلفة (مثل الصحف والصور ومواد الإنترنت). وسينظر المشاركون في حلقة العمل أيضاً في كيفية إتاحة المصنفات المحفوظة للجمهور وكيفية تحقيق توازن بين مصالح المنتفعين وأصحاب الحقوق والتحديات الرئيسية للحفظ الرقمي والإجراءات المتبعة في "تسوية" الحقوق فيما يتعلق بالصحف/الصور وإمكانية عدم سماح أصحاب المواقع الإلكترونية باستغلال محتوى مواقعهم.

ويرد على الموقع الإلكتروني التالي برنامج هذه التظاهرة وقائمة المتحدثين فيها:

وباب المشاركة فيها مفتوح بالمجان لعامة الجمهور. ويرجى من الراغبين في الحضور استكمال استمارة التسجيل الإلكترونية على الإنترنت.

ولمزيد من المعلومات، يمكن الاتصال بقسم العلاقات مع وسائل الإعلام والجمهور في الويبو بالهاتف: