تجميع الضباب للتخفيف من شح المياه في المناطق القاحلة

الماء مصدر الحياة، وإنه لضروري لوجودنا ورفاهيتنا. ومع ذلك، فقد أصبحت حلات شح المياه أكثر تواتر، في مناطق وأقاليم عديدة من العالم، مما له آثار كبيرة على المجتمعات المتأثرة.

(بإذن من أكوالونيس)

وتواجه العديد من المناطق القاحلة نقصاً شديداً في المياه نتيجة لانخفاض هطول الأمطار واستنزاف موارد المياه الجوفية. وإن هذه المناطق عرضة للتحديات المتعددة تشمل تدهور الأراضي والهجرة الريفية والمستويات المنخفضة فيما يتعلق بالتغذية والصحة والإلمام بالقراءة والكتابة.

وتتيح تكنولوجيا تسمى CloudFisher®- طورها المصمم الصناعي بيتر تراوتفاين، وهو متطوع في مؤسسة المياه الألمانية (WasserStiftung®) – إمكانية تجميع مياه الشرب النقية من الضباب وتوفيرها للمجتمعات التي تعاني من نقص حاد في المياه في المناطق الساحلية القاحلة الواقعة في المرتفعات يحث يكون الضباب شائعاً. وتتولى شركة أكوالونيس، وهي شركة ربحية تتخذ ميونيخ مقراً لها ويترأسها السيد تراوتفاين، تسويق وتنفيذ تكنولوجيا CloudFisher®.

وبين عامي 2013 و2016، بدأت مؤسسة المياه الألمانية تعمل مع بيتر تراوتفاين على سفوح جبل بوتمتزغيدة، وهي من أشد المناطق جفافاً في المغرب. وقد كان المكان مثالياً لتطوير واختبار وتحسين هذا النظام الفعال والمستدام لتجميع الضباب. ويمكن أن تصمد تكنولوجيا CloudFisher® للرياح العاتية وتتسم بسهولة صيانتها. وبفضل تصميمها الرائد، فإنها تفتح آفاق جديدة في تجميع الضباب.

(بإذن من أكوالونيس)

ويشهد جبل بوتمتزغيدة خلال معظم أيام السنة اكتظاظا بالضباب والسحب الآتية من المحيط الأطلسي. وقد عانى القرويون الذي يقطنون في هذه المنحدرات الجبلية لسنوات عديدة من شح كبير وإجهاد حاد في المياه بسبب انخفاض معدل هطول الأمطار السنوي واستنزاف موارد المياه الجوفية.

أما الآن فتوفر تكنولوجيا CloudFisher® لهذه المجتمعات مصدر مياه نقية مستدام وميسور التكلفة. ويمكن للقرويين القاطنين على سفوح الجبال أن يصلوا اليوم إلى مياه وفيرة تتدلى من الضباب والسحب التي تحيط بهم. وتستحوذ تكنولوجيا CloudFisher® سنوياً على حوالي 22 لتراً لكل متر مربع من المياه الموجودة في الضباب، وقد تصل المياه إلى 60 لتراً لكل متر مربع في الأشهر من نوفمبر إلى فبراير.

معلومات عن التكنولوجيا

تتألف تكنولوجيا CloudFisher® من شبكة دقيقة النسج معلّقة في إطار معدني. وتُثبت الشبكة في مكانها بواسطة مجموعة من الموسعات المطاطية التي تثبتها أيضاً على مجمع المياه الموجود عند القاعدة. وتحافظ الموسعات على الشبكة وتدعم النسج ليبقى مشدوداً، وتعمل كحاجز في حال هبوب الرياح القوية.

(بإذن من أكوالونيس)

وتوضع الشبكات في وضع عمودي بالنسبة للرياح لتجميع أقصى قدر من المياه. ويتكثف بخار الماء المحاصر في الشبكة دقيقة النسج، ليتكثف ويقطر على طول الشبكة حتى يصل إلى المجمع في القاعدة.

وإن هذه التكنولوجيا سريعة وسهلة الإعداد وسهلة الصيانة مما يجعلها حلاً مثالياً للمناطق التي تفتقر إلى الموارد، حيث تكون الأموال وقطع الغيار محدودة على أي حال.

الملكية الفكرية

وتكنولوجيا ®CloudFisher هي علامة تجارية مسجلة تمتلكها مؤسسة المياه الألمانية، وهي محمية بموجب نماذج المنفعة والبراءات.

"لقد قمنا بحماية النظام لمنع الآخرين من نسخه ولضمان تمتعنا بحرية العمل دون خوف من انتهاك حقوق أي شخص آخر لأنه يمكن استخدام هذه التكنولوجيا أيضاً لأغراض تجارية، على سبيل المثال من طرف مصانع الجعة".

تأثير التكنولوجيا

كان للتكنولوجيا تأثير كبير على الأسر. إذ يحظى القرويون الآن بمياه شرب عذبة ونقية في منازلهم، مما يعني أنه يمكن للنساء والفتيات اللواتي اعتدن قضاء ساعات في جلب المياه، أن تخصصن الآن وقتهن لأنشطة أكثر إنتاجية - يمكن للفتيات تكريس مزيد من الوقت لتعليمهن وللنساء قضاء وقت أكبر في زراعة المزيد من الفواكه والخضروات.
(بإذن من أكوالونيس)

وتقوم شركة أكوالونيس الآن بتركيب مجمعات الضباب ®CloudFisher في مدرسة كامييو الثانوية المتواجدة في هضاب تنزانيا الجبلية. وسيؤدي ذلك إلى تزويد تلاميذ ومعلمي المدرسة البالغ عددهم 300 فرد بمياه الشرب النقية وسيسمح لهم بسقي حديقة الخضروات بالمدرسة.

وفي شهر أبريل، سيبدأ السيد تراوتفاين في تثبيت مجمعات الضباب CloudFisher® في عدة مواقع في بوليفيا.

ولمزيد من المعلومات بشأن تكنولوجيا CloudFisher في المغربYoutube.